هل التوقف عن العادة يعالج أضرارها

هل التوقف عن العادة يعالج أضرارها؟

نشر
هدي السيد

 هل التوقف عن العادة يعالج أضرارها سؤال مهم يتردد بالأذهان وربما لن يجد طريقه إلى النور أبدا خجلاً أو خوفاً، الآن نضع الإجابة عنه مفصلةً واضحةً بين يديك، مع شرح ما للعادة من أضرار، وماذا يتبقى من آثارها وقت التوقف، وإن كان يعود لطبيعته بلا أضرار؛ فما هو الوقت المنتظر لعودته، أسئلة كثيرة تدور حول فكرة مؤلمة ومخجلة واحدة، تجد الإجابة عنها الآن بين طيات هذه السطور، فتابع معنا للنهاية.

هل التوقف عن العادة يعالج أضرارها

ربما لن يكفي التوقف عن مثل هذه العادة المستنكرة لتختفي ما أتت به من أضرار، لذا سيكون عليك استشارة طبيب مختص للمساعدة الصحية والنفسية السليمة، وعلاج ما أدى للوقوع بهذه العادة.

مثل ضعف الانتصاب على سبيل المثال، إضافةً للكثير من الأضرار النفسية والمزاجية، هنا نجد أن زوال الأضرار بعد التوقف عنها ينقسم إلى قسمين، هما:

قسم يزول بعد التوقف تلقائيا: وهي الأضرار الواقعة على النشاط البدني، كالشعور الدائم بالتعب والإرهاق، والخمول والكسل، سواءً الذهني أو الجسدي، وهي من الأعراض التي تزول تلقائياً بعد التوقف بأيام.

قسم يحتاج إلى العلاج: وهي من الأضرار الناتجة عن العادة والتي لا تزول إلا بعلاج ومتابعة طبية، مثل ضعف الانتصاب وسرعة القذف لدي الذكور، والالتهابات المتكررة لدى الإناث.

للمزيد:- من هو المعالج النفسي الحركي؟ (و 3 مجالات رئيسية للعلاج النفسي الحركي)

أهم أضرار العادة السرية

الآن وبصدد محاولتنا الإجابة عن سؤال هل التوقف عن العادة يعالج أضرارها؟ نرى أن علينا ذكر موجز بأهم أضرار العادة، سواءً الأضرار الجسدية أو النفسية، وهي كالتالي:

  • أمراض جنسية، مثل مرض بيروني المتسبب بالتشوه البالغ بالأعضاء التناسلية.
  • اضطرابات نفسية بالصحة الجنسية، وهي اضطرابات تحول بين القيام بالعلاقة الزوجية بشكل مرضي، فيلجأ الشخص إلى الاكتفاء بالعادة عوضاً عنها.
  • رغبة بالانعزال، وعدم القدرة على التعايش والاهتمام الأسري، أو العمل، إضافةً للكثير من المشكلات الاجتماعية.
  • تهيج بالجلد، نتيجةً للضغط المتكرر على القضيب، وما قد يتسبب به من تورم، وتمزق بالجلد، مما يدفع للسؤال هل التوقف عن العادة يعالج أضرارها؟.
  • عدم الشعور بالرضا، مع الشعور بالذنب بشكل يدفع للاكتئاب والعزلة وضعف الاستجابة الجنسية الطبيعية.

هل يعود الجسم لسابق عهده بعد التوقف عن العادة؟

ربما نستبق الأحداث الآن إن أجبنا على سؤالك هل التوقف عن العادة يعالج أضرارها؟، لكننا نجيب بأن الأمر تدريجي انسحابي، ككل أنواع الإدمان، ولهذا يتوقف على الكثير من العوامل.

منها شدة إدمان الشخص، ومدى ما لحقه من أضرار، وقوة تعلقه النفسي بهذه العادة، لكن عودة الجسم لطبيعته يحتاج بعض الوقت، والمرور بمراحل علاج نفسي دقيق، لذا ينبغي استشارة طبيب نفسي مختص بعلاج مثل هذه الحالة من الإدمان، للمرور الآمن بهذه المرحلة العصيبة، وعلاج ما قد تسببت به من اضرار نفسية وجسدية.

متى يعود الجسم لسابق عهده بعد التوقف عن العادة؟

الآن لن يكون السؤال المتكرر وهو هل التوقف عن العادة يعالج أضرارها هو السؤال الأوحد بهذه القضية، فها نحن الآن أمام سؤال آخر يبحت عن إجابة شافية، وهي ما هي المدة التي يستغرقها الإنسان لزوال هذه الأضرار؟ والإجابة أن هذا يتوقف على عدة عوامل، منها:

  • مدة الممارسة لهذه العادة.
  • مدى ما لحق بالجسم من أضرار، ونوعية هذه الأضرار.
  • قوة إدمان الشخص للعادة وتعلقه بها.
  • مدى تأثير القيام بالعادة من ضرر على العقل والتركيز بشكل خاص.
أهم أضرار العادة السرية
أهم أضرار العادة السرية

أعراض التوقف عن العادة السرية

لا تكون الأعراض الانسحابية بنوع واحد من أنواع الإدمان، وهو إدمان المخدرات، فجميع أنواع الإدمان يمر المرء بعد التوقف عنها بأعراض كثيرة مزعجة، وهو ما يحدث أيضاً عند التوقف عن العادة فيدفع للتساؤل هل التوقف عن العادة يعالج أضرارها؟

من شدة ما قد يعاني من أعراض انسحابية، الجدير بالذكر أن قوة هذه الأعراض مرتبطة بمدى قوة إدمان الشخص لها بشكل كبير، وبالتالي ذكر لأشهرها وأهمها:

  • صعوبة بالتركيز وضعف واضح بالإدراك.
  • الشعور بالأرق والمعاناة من صعوبة النوم.
  • الرغبة بالعزلة والابتعاد عن الآخرين.
  • شعور بالتعب والإرهاق وضعف عام بالجسم.
  • اكتئاب وعدم استقرار الحالة المزاجية، وميل للعصبية والشعور بالتوتر.
  • رغبة ملحة بممارسة العادة من جديد.

تابع ايضاً:-  أفضل دواء للاكتئاب بدون آثار جانبية

طرق علاج ممارسة العادة السرية

هل التوقف عن العادة يعالج أضرارها؟ سؤال ترتبط إجابته بشكل كبير بطرق العلاج لهذه العادة ومدى استجابة الشخص لهذه الطرق، فجميع هذه الممارسات الجنسية الخفية تترك أثراً كبيراُ على الجهاز العصبي، والحالة النفسية والمزاج العام للشخص، هنا علينا أن نطرح خطةً سليمةً مدروسة للتعافي، والتي تأتي أهم نقاطها بالتالي:

التوقف التام عن مشاهدة المقاطع الإباحية

يعد الامتناع عن مشاهدة المقاطع الإباحية أهم خطوة وأولها بطريق العلاج من العادة السرية، والذي يتمثل في قطع ما يثير الشهوة ويهيجها، ويدفع المرء للتخلص منها بالطريقة الأسرع والأسهل.

والتي تتطور فتصير نوعاً من الإدمان المدمر للصحة النفسية والجسدية، والتي تعد بنفس الوقت نقطة البداية والانتكاسة مرة أخرى، وذلك عند عدم توقف الشخص عن مشاهدتها.

الاستعانة بطبيب مختص

بطريقك للعلاج من العادة السرية والتخلص منها للأبد سيكون عليك الاستعانة بطبيب مختص ذو خبرة كبيرة بعلاج مثل هذا النوع من الإدمان، والذي غالباً ما سيضع لك برنامجاً عملياً مساعداً.

مع المتابعة والعلاج النفسي لمسببات الوقوع بهذه العادة، تعتمد أساسيات هذا البرنامج على الالتزام بالأنشطة اليومية الطبيعية، إلى جانب ممارسة الرياضة، وقد يستخدم الطبيب بالكثير من الحالات أدويةً مساعدةً لعلاج الاضطراب النفسي، ومشاكل الانتصاب إن وجدت.

الانتظام بممارسة التمارين الرياضية

تعالج التمارين الرياضية كالمشي والسباحة، الكثير من أعراض العادة السرية المزعجة، مثل التوتر والقلق، كما تساعد على قوة التركيز من جديد، وصفاء الذهن والقدرة على الإنجاز بالأعمال والدراسة، كما تعد أهم الطرق التي تعتبر منفذاً طبيعياً للطاقة، وصرف الذهن عن ممارسة الجنس الفردي المريض.

العلاقات الاجتماعية الجديدة

يساعد الانخراط بالمجتمع، وإنشاء المزيد من العلاقات الاجتماعية الصحية السليمة دافع قوي مساعد على سهولة علاج الشخص من إدمان العادة السرية، كما تعد درعاً حامياً يحول بينه وبين العودة إليها مجدداً، لما لها من آثار إيجابية فعالة ومؤثرة على الصحة النفسية للمتعافي.

طرق علاج ممارسة العادة السرية
طرق علاج ممارسة العادة السرية

هل تؤثر العادة على هرمون الذكورة ( التستوستيرون)؟

نعم بالطبع، فمشاهدة الأفلام الإباحية، والعكوف على القيام بالعادة السرية من شأنه التأثير السلبي على مستوى هرمونات الذكورة بشكل كبير.

وهو ما يدفع للسؤال هل التوقف عن العادة يعالج أضرارها؟ الجدير بالذكر أن الكثير من الدراسات تفيد برجوعه لسابق عهده مع التوقف عن هذه العادة المشينة.

قد يهمك:- ما هى أبرز أعراض العادة السرية عند الأطفال ؟

متى يجب التوقف الفوري عن العادة واللجوء إلى العلاج؟

يلجأ الكثير من الشباب من الجنسين لهذه العادة لتفريغ الشهوة بالبداية والشعور بالراحة، أو للفهم الخاطئ لأجسادهم، أو الكثير من الأسباب الأخرى، ثم يزداد التعلق بهذه الممارسة ويشتد حتى تبدأ ظهور الأضرار المشيرة لدخول مرحلة الإدمان، والتي غالباً ما تكون على هيئة ما يلي:

  1. سلوك جنسي قهري يشغل الإنسان بالقيام بهذه العادة طوال الوقت، والتفرغ لها، مما يتسبب بالكثير من المشكلات الاجتماعية والنفسية وفي نطاق العمل.
  2. الشعور بالذنب الدافع للمزيد من أنواع الإدمان، كتعاطي المواد المخدرة أو الكحول، كطريقة للهروب من تأنيب الضمير، والآثار السلبية الناتجة عن القيام بالعادة بشكل مفرط.

هل التوقف عن العادة يعالج أضرارها؟ وهل لهذه العادة من علاج؟ وهل سيعود المرء لسابق عهده ومتى؟ أسئلة كثيرة أجبنا عليك فيها بهذا المقال، لتنفض ما على قلبك وروحك من غبار، وتبدأ من جديد حياةً طبيعية سعيدة آمنة.

المصادر 

medicalnewstoday

healthline

اخر مقالات

تمارين التواصل البصري
الصحة النفسية
تمارين التواصل البصري فوائدها وأهميتها وكيفية تنفذيها
دكتور أحمد المسيري
الصحة النفسية
دكتور أحمد المسيري للطب النفسي وعلاج الإدمان وجميع الاضطرابات النفسية والعصبية
دكتور نفسي
الصحة النفسية
دكتور نفسي | خطط علاجية متكاملة لجميع الامراض النفسية
أعراض الاكتئاب الجسدية
الصحة النفسية
كيف تتخلص من أعراض الاكتئاب الجسدية في 6 خطوات؟
اختبار لكشف الحالة النفسية
الصحة النفسية
اختبار لكشف الحالة النفسية للكبار والصغار

مقالات ذات صلة

تمارين التواصل البصري
الصحة النفسية
تمارين التواصل البصري فوائدها وأهميتها وكيفية تنفذيها
دكتور أحمد المسيري
الصحة النفسية
دكتور أحمد المسيري للطب النفسي وعلاج الإدمان وجميع الاضطرابات النفسية والعصبية
دكتور نفسي
الصحة النفسية
دكتور نفسي | خطط علاجية متكاملة لجميع الامراض النفسية