الانحرافات والاتجاهات الجنسية

ما هي أنواع الانحرافات والاتجاهات الجنسية؟ وكيف يمكن التخلص منها؟

نشر
هدي السيد

الانحرافات والاتجاهات الجنسية مجموعة من الاضطرابات النفسية المتعلقة بالتفضيل الجنسي، إذ تنبع الإثارة الجنسية من سلوكيات غريبة وغير طبيعية للإحساس بالإثارة طبقًا لتقاليد المجتمع وما يتعارف عليه الأشخاص به، ومن خلال المركز النفسي الخاص بنا يمكن التخلص من تلك الاضطرابات عبر الاستعانة بأفضل الاستراتيجيات العلاجية من قبل أفضل مختصي العلاج النفسي.

الانحرافات والاتجاهات الجنسية

إذا خطر ببالم سؤال هل الانحراف الجنسي مرض نفسي؟ ففي الواقع تتمثل إجابته في نعم، حيث عرف ذلك الاضطراب بأكثر من اسم مختلف، مثل: الخطل الجنسي، واضطراب التفضيل الجنسي، والبارافيليا، واضطراب الغاية الجنسية، جميعها مصطلحات طبية تستعمل لتصوير حالة الإحساس بالإثارة الجنسية نحو حالات لا يمكن اعتبارها جزء من الإثارة الجنسية العادية.

تبدأ ظهور معالم الانحرافات والاتجاهات الجنسية خلال مرحلة المراهقة وتمتد إلى مرحلة البلوغ، ومع ذلك تبدأ في الانخفاض بالتقدم في العمر.

أنواع الانحرافات والاتجاهات الجنسية

هناك أكثر من نوع من الانحرافات الجنسية، والتي بيان تفصيلي بكل نوع منهم على حدة:

التعري العلني

يعد التعري العلني إحدى حالات الانحرافات الجنسية، بحيث يكشف المصاب بها بغض النظر عما إذا كان رجل أم امرأة، عن أعضائه الجنسية، من خلال التعري أمام الأشخاص الغرباء بصورة مفاجئة.

الاختزالية الجنسية

هي أحد أنواع الاضطرابات والانحرافات الجنسية، بحيث يشعر المصاب بالإثارة الجنسية تجاه أحد أجزاء الجسم غير الأجزاء التناسلية، على سبيل المثال: اليدين، أو القدمين، أو العين، أو الأنف، أو الشعر، أو الإبط، أو الأذن.

الفتيشية

تعد الفيتشيه شذوذ جنسي يتعلق بالتفضيل الجنسي تجاه الأشياء الجامدة والغير حية، بحيث يقوم المصاب باستعمال تلك الأشياء للاستمناء والإحساس بالنشوة والإثارة الجنسية، مثل: الأحذية النسائية، وأنواع محددة من الملابس الداخلية.

الاحتكاك

يعد الاحتكاك أحد أشكال الانحرافات الجنسية، بحيث يرغب المصابين بذلك النوع بصفة مستمرة في تدليك الأعضاء التناسلية الخاصة بهم، أو الاحتكاك بها في الضحية بهدف الإحساس بالنشوة والإثارة الجنسية، وتتكرر تلك الحالة مع السيدات من قبل الذكور لاسيما داخل وسائل النقل المزدحمة.

الماسوشية

أي الخضوع الجنسي وهي أحد أنواع الانحرافات الجنسية، بحيث يشعر المصاب بها بالنشوة والإثارة الجنسية، عند التعرض للأذية من خلال الضرب أو الإهانة، فهم دائمًا ما يجدون ويشعرون بالمتعة عند تعرضهم للتعذيب والأفعال المهينة والإذلال.

الشهوة الجنسية تجاه الأطفال

يعتبر النوع الأكثر إخافة وضرارًا بالمجتمع، حيث يعاني المصاب به من الرغبة الجنسية الشديدة تجاه الأطفال، لاسيما من تكون أعمارهم أقل من 13 عام، بحيث يصدر من المصاب بذلك النوع سلوكيات مؤذية للطفل، مثل: إجباره على التعري، الاعتداء الجنسي عليه، الإقدام على لمس أعضائه التناسلية.

السادية

يقصد بالسادية الرغبة في ضرب وإذلال وإهانة الشريك أثناء ممارسة العلاقة الجنسية، بهدف الإحساس بالمتعة والنشوة الجنسية، يذكر أنه في بعض الأحيان قد تصل السادية إلى قتل الشريك أثناء العلاقة الجنسية.

المراقبة

تعد شكل من أشكال الانحرافات والشذوذ الجنسي، بحيث يعثر المصاب على متعته الجنسية من خلال مراقبة أحد الأفراد، لاسيما عند تعريه أو عند تبديل ملابسه، وقد يصل الأمر إلى مراقبته أثناء ممارسته العلاقة الجنسية برفقة شخص آخر، وفي الغالب لا يرغب المصاب بذلك الانحراف ممارسة الجنس مباشرة مع الضحية، فقد يكتفي بالتلصص عليه.

تابع المزيد :- التدخلات الإرشادية والوقائية والعلاجية للاضطرابات وفاعليتها في مواجهة الاضطرابات

أنواع الانحرافات والاتجاهات الجنسية

أعراض الانحرافات والاتجاهات الجنسية

في الغالب ما تكون أعراض كافة أنواع الانحرافات والاتجاهات الجنسية متشابهة، بحيث تتوقف جميعها على ظهور محفز جنسي غير مثير عند الأفراط الطبيعيين، وتتمثل الأعراض في النقاط التالية:

  • الإحساس بالهوس تجاه المحفز للإثارة الجنسية.
  • القلق المستمر والهلع من العقاب.
  • الانجذاب الجنسي المفرط والغير مبرر نحو الأشياء والأفراد الغريبة.
  • الإصابة بالاكتئاب.

أسباب الانحرافات والاتجاهات الجنسية

هناك العديد من العوامل التي قد تتسبب في الإصابة بالانحرافات الجنسية، والتي تتمثل في النقاط التالية:

الصدمة النفسية

إن التعرض للصدمة النفسية لاسيما خلال مرحلة الطفولة، مثل: الاعتداء الجنسي يكون سبب في تشوه النشاط والسلوك الجنسي عند الطفل، والذي يستمر معه إلى مرحلة البلوغ ليسبب الانحراف الجنسي فيما بعد.

الاعتياد والتأقلم

من الممكن أن تصبح المواقف الغريبة أو الأشياء الغير طبيعية مثير جنسيًّا، لاسيما عند ارتباطها بنشاط جنسي مثير وممتع بصورة متكررة، ما يدفع الفرد لتفضيل تلك السلوكيات والتأقلم عليها بمرور الوقت.

صعوبة التواصل برفقة الآخرين

تسير مجموعة من الدراسات أن الأشخاص الغير قادرين على التواصل الاجتماعي أو الجنسي، في الغالب يسعون لإشباع حاجتهم عن طريق سبل أخرى تكون غير مقبولة من المجتمع.

الوسواس القهري

هناك بعض الأطباء يرون أن الانحرافات والاتجاهات الجنسية أحد أنماط متلازمة الوسواس القهري، إذ يمكن لتلك المتلازمة التجلي في عدة أشكال وسلوكيات غريبة، بحيث تدفع من يعاني بها للقيام بسلوكيات غريبة وشاذة جنسيًّا.

خلل التطور الجنسي لدى المراهقين

تبدأ الأفكار والأنماط المثيرة جنسيًّا في التكون لدى الفرد من مرحلة المراهقة، وتمتد معه إلى مرحلة البلوغ، وإذا عانى الفرد خلال تلك المرحلة من خلل متعلق بالعملية الجنسية، فإن أثره يستمر معه فيما بعد ويظهر في سلوكياته وحياته الجنسية.

قد يهمك :- الاضطرابات التحولية أسبابها وأعراضها وأهم طرق العلاج

الحالات الأكثر عرضة للانحرافات والاتجاهات الجنسية

هناك مجموعة من الحالات يكون الفرد بها أكثر عرضة للإصابة بالانحرافات الجنسية، وتكون كما يلي:

  • المعاناة من اضطرابات القلق والهلع والتقلبات المزاجية الحادة.
  • تعاطي المواد المخدرة بصورة مفرطة.
  • المعاناة من مشكلة اضطرابات الشخصية.
  • الافتقار للوعي الذاتي.
  • التعرض للصدمات النفسية أكثر من مرة.
  • كثرة الخلافات ما بين الأب والأم.

اقرأ المزيد :- العلاج الجدلي السلوكي لایذاء الذات والمیول الانتحاریة

مضاعفات الانحرافات والاتجاهات الجنسية

من المحتمل أن تسبب الانحرافات الجنسية العديد من المضاعفات الخطيرة فيما بعد، وتكون كما يلي:

  • الإصابة بالخرف.
  • المعاناة من متلازمة الاكتئاب الحاد.
  • التشتت وفقدان التركيز بصفة متكررة.
  • إصابة المخ داخل الفص الصدغي.
  • انخفاض الثقة في النفس.
  • الشعور بالتدني وعدم احترام الذات.
  • الإصابة بالفيروسات الخطيرة ومنقولة عبر العلاقات الجنسية، مثل: الإيدز والتهاب الكبد.
  • احتمالية تعرض الفرد للمساءلة القانونية نتيجة الانتهاكات الجنسية المستمرة.

تابع المزيد :- الصدمات النفسية للأطفال والمراهقين |الأسباب والعلاج وكيفية التعامل معها

مضاعفات الانحرافات والاتجاهات الجنسية

كيف تتخلص من الانحراف؟

يمكن التخلص من الانحرافات الجنسية بصورة نهائية من خلال تلقي العلاج المناسب، حيث تتضمن طرق علاج الانحرافات والاتجاهات الجنسية 3 خيارات علاجية فعالة، والتي تتمثل في النقاط التالية:

العلاج النفسي

يتم علاج الانحرافات الجنسية من خلال الاعتماد على العلاج السلوكي المعرفي، بحيث يجتمع المعالج النفسي مع المصاب ويبدأوا في مناقشة كل ما يعاني منه، مع بيان مدى خطورة تلك الانحرافات وأثارها على حياته النفسية والصحية، وتحديد الخطة العلاجية الملائمة طبقًا لمدى سوء حالته.

العلاج الهرموني

يمكن التخلص من الانحرافات الجنسية عن طريق العلاج الهرموني، بحيث يصف الأطباء علاجات هرمونية للأشخاص المصابين بتكرار حدوث تصرفات جنسية خطيرة وغير طبيعية، إذ يعمل العلاج الهرموني على خفض معدلات هرمون التستوستيرون في الجسم، مثل: علاج هرمون السيبروتيرون أسيتات.

العلاج الدوائي

من المحتمل أن يلجأ الطبيب إلى وصف مجموعة من العلاجات الدوائية، المؤثرة بالسلب على الرغبة الجنسية لدى المصاب، بحيث تعمل على كبحها وتقليلها وخفض السلوكيات والتخيلات الجنسية الشاذة لديه، على سبيل المثال: مضادات الأندروجين المسؤولة عن تقليل معدل هرمون التستوستيرون بصورة مؤقتة، بالإضافة إلى مضادات الاكتئاب، مثل: دواء الفلوكستين، وعلاج النالتريسكون.

قد تتسبب الانحرافات والاتجاهات الجنسية لدى الأفراد في العديد من الاضطرابات الصحية والنفسية، حيث تعد من الاضطرابات النفسية المؤثرة على حياة وسلوكيات الفرد بصورة كبيرة، لذا دائمًا ما يفضل التوجه للعلاج النفسي بمجرد ملاحظة الإصابة بذلك الاضطراب، حتى يمكن التخلص منه والعيش حياة جنسية صحية وسليمة.

المصادر :-

sciencedirect

link

اخر مقالات

نفسيتي تعبانه
الصحة النفسية
أنا نفسيتي تعبانه قوي وكل يوم بنام معيطة
مشكله النسيان
اضطرابات
مشكله النسيان | الأسباب والأعراض
أسباب تقلب المزاج
اضطرابات
أسباب تقلب المزاج المفاجئ
كيف أحافظ على صحتي النفسيه في العمل
اضطرابات
كيف أحافظ على صحتي النفسيه في العمل ؟
الاستغلال العاطفي
اضطرابات
10 علامات توضح تعرضك لـ الاستغلال العاطفي

مقالات ذات صلة

نفسيتي تعبانه
الصحة النفسية
أنا نفسيتي تعبانه قوي وكل يوم بنام معيطة
مشكله النسيان
اضطرابات
مشكله النسيان | الأسباب والأعراض
أسباب تقلب المزاج
اضطرابات
أسباب تقلب المزاج المفاجئ