كم تستمر أعراض انسحاب أدوية الاكتئاب؟ كيفية التخلص منها وأبرز التجارب

كم تستمر أعراض انسحاب أدوية الاكتئاب؟ كيفية التخلص منها وأبرز التجارب

نشر
هدي السيد

كم تستمر أعراض انسحاب أدوية الاكتئاب؟ ومتى ينتهي مفعولها؟ وكيف يمكنني أن أتوقف عنها دون التعرض للمشكلات؟ الكثير من الأسئلة الهامة المرتبطة بالأعراض التابعة للتوقف عن مضادات الاكتئاب والأدوية النفسية، نجيبك عنها بوضوح وتفصيل بالسطور القادمة.

كم تستمر أعراض انسحاب أدوية الاكتئاب؟ وما العوامل المتحكمة بذلك؟

متى تختفي أعراض أدوية الاكتئاب من الجسم بشكل نهائي؟ الإجابة على هذا السؤال تختلف بشكل تام من شخص لآخر، فقد لا تظهر بداية الأعراض لأسابيع لدى البعض، وهو نفس الوقت الذي يمكن للبعض الآخر التخلص فيه منها تماماً، كما تستمر هذه الأعراض بالغالب من أسبوع لثلاثة أسابيع، غير أنها قد تستمر لعدة أشهر لدى البعض الآخر، كما أنها تبدأ بالظهور بأغلب الأحيان بعد مرور 72 ساعة من التوقف، ويتحكم بهذا عدة عوامل هي:

مدة تلقي العلاج

لمدة تلقي المريض للعلاج دور كبير في الإجابة على سؤالك كم تستمر أعراض انسحاب أدوية الاكتئاب؟ حيث يتوقع أن تكون الأعراض أقل حدةً، وأسهل في التخلص منها لدى مريض تم تناوله للدواء لأشهر، عن مريض آخر تم تناوله لنفس الدواء لأعوام.

نوع العلاج

يتحكم نوع العلاج الموصوف لمريض الاكتئاب في مدة خروج الأدوية النفسية من الجسم بشكل كبير، حيث يرجح أن تكون بعض الأدوية أشد سلبيةً في التأثير على المريض من غيرها بشكل كبير، وهو ما يبرر معاناة متناولي الباكسيل والإيفكسور من أعراض انسحاب حادة بشكل ملحوظ عن غيرها من الأدوية.

عمر النصف الدواء

يعد عمر النصف للدواء المتبع أحد العوامل المتحكمة في الإجابة على سؤالك كم تستمر أعراض انسحاب أدوية الاكتئاب أيضاً، حيث تعد الأدوية ذات النصف عمر الأقصر أسرع في الاختفاء من الجسم بشكل يفوق الأدوية ذات النصف عمر الأطول مثل Zolofi أو Prozac بكثير، فهي أدوية يستمر عمر النصف لها لعدة أيام، غير أن مدة انسحابها تكون أطول واحد.

الجرعة الموصوفة

تعتبر الجرعة الموصوفة أحد العوامل الهامة التي يعتم عليها مدة خروج الأدوية النفسية من الجسم، حيث يعاني أصحاب الجرعات العالية بأغلب الأحوال من أعراض أشد وأطول مقارنةً بمستخدمي نفس الأدوية بجرعات أقل.

قد يهمك :- هل يزول الاكتئاب بدون علاج ؟ وما هو دور الأدوية والتغذية في العلاج

متى ينتهي مفعول الدواء النفسي في الجسم؟

تتضمن الإجابة على هذا السؤال الجدول الزمني الذي يحدد مدة انتهاء مفعول أدوية الاكتئاب بالجسم بعد التوقف عن تناول الجرعات، وهو كالتالي:

الأيام من 1 إلى 3

بهذه الأيام تبدأ الأعراض الأولية للتوقف عن تناول الدواء والاعتماد عليه بالظهور لدى أغلب الأشخاص، وغالباً ما تكون أعراض خفيفة.

الأيام من 4 إلى 5

بذه الأيام تبدأ الأعراض بالزيادة في الحدة قبل البدء بمرحلة التلاشي، تتمثل هذه الأعراض في: الدوخة، والغثيان، والحمى والارتعاش، وقد تظهر بعض الأعراض الأخرى لمتناولي الجرعات الكبيرة من الأدوية النفسية.

شاهد ايضا :- اكتئاب الخريف .. أسباب الاكتئاب الخريفي ومضاعفاته

كم تستمر أعراض انسحاب أدوية الاكتئاب

 

كيف أتخلص من الأعراض الانسحابية؟ وما هي طريقة العلاج؟

الآن وبعد إجابتنا على سؤالك كم تستمر أعراض انسحاب أدوية الاكتئاب بشكل مفصل، ننتقل إلى الكيفية التي يتم بها هذا الانسحاب بشكل آمن، والعلاج الأكيد، وهي كالتالي:

المتابعة الطبية المنتظمة

ينصح بضرورة المتابعة الطبية ومراجعة الطبيب بانتظام، لتحديد ومتابعة الخطة المتبعة لتقليل الجرعات بغرض إيقاف العلاج، والتخلص من أعراض انسحابه.

التوقف عن العلاج بشكل تدريجي

يحتاج المتناول لأدوية الاكتئاب لفترة كافية للتوقف التدريجي، حيث يتسبب التوقف المفاجئ بالانتكاسة بأغلب الأحيان، الجدير بالذكر أن هذه المدة التدريجية للتقليل قبل التوقف تتناسب مع مدة تلقي العلاج، فكلما زادت مدة العلاج، كلما احتاج المريض لفترة أطول للتوقف عن تناوله.

تناول الأدوية المساعدة

وهي أدوية يصفها الطبيب للحد من أعراض التوقف، وللمساعدة على المرور بسلام من هذه المرحلة، مع مراعاة الحرص الشديد والاستشارة الطبية الدقيقة بتناولها.

إخبار الأهل والأصدقاء بتوقفك عن الأدوية

يعد إخبار الأهل والأصدقاء والمحيطين بك ببدء التوقف التدريجي عن تناول أدوية الاكتئاب من الأمور الداعمة والمساعدة على تخطي هذه المرحلة، بما تحتوي عليه من مشكلات وتغيرات نفسية.

مقاومة الأعراض والتحكم بها

على الشخص أن يحاول التعرف على الأعراض الانسحابية للأدوية بدقة، لمقاومتها بقدر المستطاع، فهو مما يساعد على تخطي هذه المرحلة.

معرفة العوامل التي تزيد من حدة الاعراض وشدتها

تعد هذه النقطة أحد أهم النقاط التي ينبغي الانتباه إليها، لتجنب تفاقم الأعراض، وللمساعدة على الحد من شدتها، تشمل هذه العوامل كل ما يثير الغضب والقلق، والتوتر، وقد يساعدك على ذلك تدوين ذلك بمذكرة صغيرة لسهولة التحكم.

العلم بأن هذا الانسحاب يستغرق بعض الوقت

على الشخص ألا يستعجل النتائج، وانتهاء الأعراض، هي مما تحتاج لبعض الوقت.

الحرص على أخذ القسط الكافي من النوم

بساعد القسط الكافي من النوم والاسترخاء على تهدئة الأعراض، والحد من التوتر والقلق بمرحلة الانسحاب لأدوية الاكتئاب.

اتباع نظام غذائي صحي

يساعد نمط الطعام الصحي المتوازن على التخلص من آثار الأدوية بالجسم بعد التوقف، لما يحتوي عليه من عناصر غذائية وفيتامينات هامة، غير أنه يراعي عدم الزيادة بنسبة السكريات بهذا الطعام.

ممارسة التمارين الرياضية بانتظام

تحسن التمارين الرياضية من الصحة النفسية والعقلية، وتدعم محاولة التخلص من أعراض الانسحاب لأدوية الاكتئاب، خاصةً إن كانت بالهواء الطلق.

تابع المزيد :- الاكتئاب المبتسم تعريفه وأسبابه وأعراضه وعلاجه

تجارب ترك العلاج النفسي

الآن نسوق إليكم بعضاً من تجاربكم مع الأعراض الانسحابية، والتي يرويها أصحابها موضحين ما مروا به خلال تلك الفترة، وهي كالتالي:

يروي أحد المارين بالفترة الانسحابية لأدوية الاكتئاب قائلاً: لقد مررت بتجربتي مع الأعراض الانسحابية التي شملت الكثير من الأعرض المتنوعة، الجسدية والنفسية، والسلوكية أيضاً، لقد كان هذا الانسحاب مؤثراً بشكل كبير على التوازن للمواد الكيميائية بالمخ، والذي أخبرني الطبيب أنها تنتج عن تغيرات بمستويات النواقل العصبية المعتمدة على نظام المكافأة، مما يعني الحاجة لزيادة الجرعة للحصول على نفس ما كان لها من تأثير أولي، فتوقفي عن التناول للأدوية بشكل مفاجئ سبب لي الكثير من المشكلات، والتي دفعتني للتساؤل كم تستمر أعراض انسحاب أدوية الاكتئاب؟

هنا أخبرني الطبيب أن توقفي عن العلاج فجأة كان من الخطأ بمكان، كما أخبرني أن زوال التأثير لهذه الأدوية يكون بتقليل الجرعة بشكل تدريجي مع المتابعة الطبية والنفسية المنتظمة، حيث تتوقف مدة الانسحاب والتعافي التام وفقاً للكثير من العوامل، مثل مدة تناول الأدوية ومقدار الجرعة ونوع العلاج والكثير من الأمور الأخرى، هنا امتثلت لتعاليمه بالمتابعة الدقيقة، حتى تم التخلص النهائي مما لهذه الأدوية من آثار بشكل تدريجي، وقد تعافيت تماماً، وأنعم الآن بحياة سعيدة بعيدة عن كل آلام الاكتئاب والحزن والحياة المؤلمة التي كانت تحاصرني من كل اتجاه.

اقرأ المزيد :- الاكتئاب الموسمي .. خمسة طرق للتغلب عليه

كم تستمر أعراض انسحاب أدوية الاكتئاب

 

عودة أعراض القلق والاكتئاب بعد تقليل جرعة العلاج

يتساءل الكثير عن إمكانية عودة أعراض الاكتئاب والقلق مع تقليل الجرعة المعتادة للأدوية الموصوفة، والإجابة أنه بـ 30% من متناولي الأدوية المضادة للقلق يحتاجون لتناولها لفترة محدودة فقط، وأن نحو 60% يحتجون لفترة أطول لمعاناتهم بالأسباب من الاستعداد لهذه الأعراض وعودتها عند التوقف عن العلاج، ربما يرجع للجينات الوراثية، أو المشكلات النفسية، وتكوين الشخصية.

بهذه الحالة؛ يرى الكثير من الأطباء ضرورة تناول العلاج بشكل دائم وبانتظام لإصلاح الخلل والخطأ الموجود بالفعل، كما هو الحال بالأمراض المزمنة الأخرى، كالسكري، والضغط وغيرهما.

لهذا قد تعود أعراض القلق والاكتئاب مع عدم تعاطي الشخص المصاب للجرعة الكافية لما يعانيه من مشكلات، والتي يصفها الطبيب بعد التشخيص الدقيق للحالة، فالعلاج بهذه الحالة لا يتناول بقصد الشفاء التام، بل لتصحيح ما يعانيه المريض من مشكلات جينية “عضوية” أو نفسية.

وها نحن الآن قد أجبنا على سؤالك كم تستمر أعراض انسحاب أدوية الاكتئاب؟ كما قدمنا لك الكثير من المعلومات المفصلة عن كل ما يساعد على التخلص منها بسهولة، راجين أن نكون قدمنا لكم يد العون بما ذكرنا من تجارب، مع تمنياتنا للجميع بالشفاء والسعادة؛ وراحة البال.

المصادر :- 

mayoclinic

webmd

اخر مقالات

أفضل 5 طرق لـ علاج الفوبيا
الصحة النفسية
أفضل 5 طرق لـ علاج الفوبيا
الشعور بالوحدة
الصحة النفسية
كيف أتغلب علي الشعور بالوحدة؟ 6 طرق للعلاج
ما هي الصحة النفسية
الصحة النفسية
ما هي الصحة النفسية وما أهميتها ؟
اختبار الحاله النفسيه
الصحة النفسية
اختبار الحاله النفسيه | تدهور الحاله النفسيه وكيفيه علاجها ؟
اكتئاب الشتاء
الصحة النفسية
كيفيه التخلص من اكتئاب الشتاء ؟

مقالات ذات صلة

أفضل 5 طرق لـ علاج الفوبيا
الصحة النفسية
أفضل 5 طرق لـ علاج الفوبيا
الشعور بالوحدة
الصحة النفسية
كيف أتغلب علي الشعور بالوحدة؟ 6 طرق للعلاج
ما هي الصحة النفسية
الصحة النفسية
ما هي الصحة النفسية وما أهميتها ؟