علاج النسيان وعدم التركيز

علاج النسيان وعدم التركيز والتوهان والسرحان .. 10 طرق مضمونة

نشر
هدي السيد

علاج النسيان وعدم التركيز موضوع يبحث عنه الكبار والصغار، فمعظم الناس يعانون من مشكلة النسيان وعدم التركيز في مرحلة ما من مراحل حياتهم الدراسية أو حتى العملية والمهنية.

فإذا كنت عزيزي القارئ تعاني من تلك المشكلة وتبحث لها عن حلول فإن موقعنا يضع بين يديك معلومات حيوية تعينك على علاج النسيان وعدم التركيز، فقط تابع مقالنا حتى نهايته.

علاج النسيان وعدم التركيز بتصحيح بعض السلوكيات

معظمنا يتعرض لحالات من النسيان وعدم التركيز العابرة والتي قد تتسبب في بعض التقصير أو الإحراج، كنسيان مواعيد معينة أو عدم التركيز عند إجراء حسابات معينة أو عند وضع غرض ما ونسيان مكانه، وكل هذا ما دام يحدث على فترات فهو طبيعي ولا يدعو للقلق.

كما يعاني البعض من صعوبات في الحفظ عموماً، ويتضرر من ذلك الطلاب في مراحل الدراسة، وهذا أيضا لا يدعو للقلق ولا توجد وراءه أسباب مرضية.

ومع ذلك فيمكن التغلب عليه ببعض الطرق والعلاجات السلوكية فيما يتعلق بالناحية التغذوية أو العادات اليومية ومن أهم تلك الطرق ما يلي:

  • تناول الأغذية الغنية بأوميجا ٣ والدهون الصحية.
  • التركيز على الأطعمة الغنية بالفيتامينات والمعادن اللازمة لنشاط الجسم ونشاط العقل بصفة خاصة.
  • الإكثار من شرب الماء والأعشاب الصحية مما يساهم إيجابياً في تحسين الدورة الدموية.
  • البعد عن تناول المنبهات بشكل مبالغ فيه لأنها تؤثر على التركيز على المدى البعيد.
  • البعد تماماً عن الكحوليات والمشروبات المسكرة ونحوه مما يؤثر على القوى العقلية بصفة عامة والذاكرة بصفة خاصة.
  • ممارسة التمارين الرياضية.
  • ممارسة تمارين التأمل والاسترخاء لتخفيف الشعور بالتوتر والضغوط.
  • التنفس بطريقة صحيحة وبعمق يعزز وصول الأكسجين إلى الدماغ وتحسين الوظائف العقلية.
  • القراءة وممارسة الأنشطة الذهنية والألعاب التي تعزز الذاكرة.
  • تعلم لغة جديدة.
  • حفظ القرآن الكريم من شأنه أن ينشط الذاكرة ويساهم في زيادة التركيز.
  • النوم المعتدل لفترات مناسبة وبجودة عالية.
  • البعد عن التدخين.

تابع أيضا :- متلازمة أسبرجر وأشهر أعراضها للصغار والكبار والفرق بينها وبين التوحد

متى يعد النسيان وعدم التركيز مرضا يحتاج إلى علاج؟

قلنا آنفاً أن نسيان بعض الأمور بصورة عارضة، أو فقدان التركيز في بعض الأحيان نتيجة إرهاق بدني أو شعور بالضغط أو نحوه لا يعد مرضاً بالمعنى المفهوم للمرض، ومن ثم تفلح معه بعض النصائح والعناية بالصحة العامة.

ولكن هناك حالات حرجة تقتضي اللجوء للطبيب والبحث الجاد عن علاج النسيان وعدم التركيز، وعدم التهاون في الأمر حتى لا تتفاقم المشكلة وتتحول لاضطراب عصبي يصعب علاجه.

ومن المظاهر التي تشير إلى وجود مشكلة مرضية خطيرة ما يأتي:

  • تكرار النسيان بصورة ملحوظة.
  • عدم القدرة على التركيز في الأمور الواضحة والمتكررة.
  • نسيان الأشخاص أو المعلومات الحيوية.
  • نسيان الكلام.
  • نسيان المواقف التي تحدث من فترات قريبة.

قد يهمك :- الخطل النومي Parasomnia | الاسباب والأنواع والعلاج

متى يعد النسيان وعدم التركيز مرضا يحتاج إلى علاج؟

أسباب النسيان وعدم التركيز

تتنوع أسباب النسيان وعدم التركيز ما بين أسباب سلوكية وبين أسباب مرضية، وتعد معرفة تلك الأسباب وتحديدها على وجه الدقة الخطوة الأولى في طريق علاج النسيان وعدم التركيز، ويمكن توضيحها على الوجه التالي:

ما سبب قلة التركيز والسرحان والتشتت والفهم البطيء؟

يشكل السلوك اليومي والعادات الخاصة بالإنسان، ونمط الحياة الذي يتبناه في حياته تأثيراً كبيراً على قدراته العقلية ونشاطه الذهني وحالته النفسية، ويمكن استعراض الأسباب السلوكية التي تعزز النسيان وضعف التركيز فيما يلي:

  • عدم الاهتمام بتناول الوجبات الصحية، مثل تناول الوجبات الجاهزة وتناول الأطعمة المحفوظة والمعلبة.
  • فقر المحتوى الغذائي فيما يتعلق بالعناصر اللازمة لتنشيط الذاكرة وتعزيز الانتباه والتركيز من فيتامينات ومعادن وغيره.
  • السهر لأوقات متأخرة من الليل وعدم إعطاء الجسم والعقل القسط الكافي من النوم والراحة.
  • التعلق الزائد بالأجهزة الإلكترونية مثل الهواتف الذكية وقضاء معظم الوقت أمامها. 
  • الإفراط في تناول المشروبات المنبهة والمشروبات الغازية والعصائر المحفوظة.
  • عدم ممارسة أي أنشطة رياضية أو جسدية والجلوس لساعات طويلة أما الشاشات الذكية.
  • التعرض للضغوط النفسية والعصبية، والانغماس فيها مما يؤثر سلباً على كافة وظائف الجسم والعقل معاً.
  • الإجهاد الشديد في العمل.
  • تعاطي الكحول أو بعض المواد المخدرة.

بينما تتعلق بعض الأسباب بسلوكيات وعادات خاطئة قابلة للتغيير، فهناك أسباب أخرى مرضية ولا إرادية تؤثر بشكل كبير على وظيفتي التذكر والتركيز وتعمل على إضعافها وأهمها:

  • الإصابة باضطراب الاكتئاب أو الذهان أو غيرهم من الاضطرابات النفسية والعصبية.
  • الخضوع لبرنامج علاجي يشمل أدوية الاكتئاب والمهدئات وغيرهم مما يستهدف التأثير على الجهاز العصبي المركزي.
  • الإصابة بنوبات الصداع المتكررة والمزمنة.
  • أمراض سوء التغذية واضطرابات التمثيل الغذائي الذي ينتج عنها نقص بعض العناصر المهمة مثل فيتامين ب ١٢ والزنك.
  • التعرض لإصابات الدماغ الشديدة بسبب السقوط أو الارتطام أو غيره.
  • وجود أورام في المخ.
  • الشيخوخة وتقدم العمر.
  • الإصابة بالسكتات الدماغية.
  • عوامل وراثية مثل وجود تاريخ عائلي للإصابة بضعف أو فقدان الذاكرة.

قد يهمك :- الذكاء الوجداني | المكونات الخمسة وأهمية الذكاء الوجداني

علاج لتقوية الذاكرة وللحفظ وعدم النسيان

يتطلب علاج النسيان وعدم التركيز المتعلق بأسباب مرضية القيام بالخطوات التالية:

  • اللجوء إلى طبيب مختص.
  • أجابه الطبيب عن كافة أسئلته حول الحالة وبدء ظهورها، واحتمالات تعرض الشخص لإصابات أو كدمات أو غيره.
  • القيام بالفحوصات الطبية من أشعة أو تحاليل أو غيره لمعرفة سبب المشكلة.
  • التدخل الدوائي بالأدوية المناسبة للتشخيص.

علاج النسيان وعدم التركيز بالأعشاب

يسعى الكثير ممن يعانون من ضعف الذاكرة وقلة التركيز إلى محاولات التداوي بالاعشاب الطبيعية، حرصاً على تجنب الأعراض الجانبية المصاحبة للأدوية الكيميائية، ولعل أهم الأعشاب المفيدة في هذا الصدد ما يلي:

  • عشبة الجنسينغ:  التي تعرفت بقدرتها على تقليل مستويات المواد المحفزة للزهايمر وأهمها البيتا أميلويد.
  • الجنكة: وهي مفيدة في حالات انخفاض نسبة الدم الواصل لخلايا المخ، وتعزز إصلاح الخلايا العصبية. 
  • زيت الريحان: يمتلك فاعلية كبيرة في علاج تلف الخلايا الدماغية الناتج عن عدم تدفق الدم، ويعمل على تقوية الذاكرة والتركيز.
  • الزعتر: يحتوي على مواد فعالة تعمل كمضادات للأكسدة وتؤخر الخرف المرتبط بتقدم العمر وتحفز الذاكرة والتركيز.
  • حصى اللبان: ويتميز بفاعليته في محاربة الالتهاب والشوارد الحرة، وتعزيز مقاومة الزهايمر. 
  • نبات الميرمية: يعزز هذا النبات العشبي إنتاج الجلوماتين، ويحمي المخ من تلف الناقلات العصبية المسؤولة عن الذاكرة والتركيز ووظائف التعلم.

ما هو علاج النسيان وعدم التركيز عند الاطفال؟

يعتمد علاج النسيان وعدم التركيز عند الأطفال على معرفة السبب الحقيقي وعلاجه، بالإضافة إلى النصائح التالية:

  • إعطاء الطفل الوجبات الصحية الغنية بالعناصر الضرورية لتنشيط الذاكرة.
  • تنظيم مواعيد نوم الطفل.
  • البعد عن الأطعمة المحفوظة والمعلبة.
  • إعطائه كمية كبيرة من الماء والسوائل العشبية المفيدة.
  • تشجيع الطفل وتوجيه العناية والدعم النفسي له.
  • تعليمه ممارسة الرياضة.

اقرا المزيد :- اضطرابات النوم Sleep Disorders| الأسباب والحالات المصاحبة

ما هو علاج النسيان وعدم التركيز عند الاطفال؟

علاج النسيان وعدم التركيز في المذاكرة

يتطلب علاج النسيان وعدم التركيز في المذاكرة اتباع النصائح التالية:

  • ممارسة الرياضة بانتظام.
  • التغذية المتوازنة والصحية 
  • التنوع في طرق الاستثمار وتغيير المكان 
  • المذاكرة في مكان بعيد عن كل ما يشتت الذهن.
  • استخدام الورق والاقلام والتدوين في المذاكرة.
  • تناول المشروبات المعززة  للتركيز والانتباه والمنشطة للذاكرة.
  • الاسترخاء والتخلص من التوتر العصبي.
  • تخصيص أوقات معينة المذاكرة.
  • طلب المساعدة الطبية في حالة الضرورة.

وأخيراً نكون قد وصلنا إلى نهاية مقالنا حول علاج النسيان وعدم التركيز، ومتى يكون العلاج ضرورياً مع ضرورة التوصل إلى الأسباب المؤدية إلى ذلك كخطوة أساسية في العلاج.

المصادر :-

narayanahealth

bangkokhospital

اخر مقالات

أفضل 5 طرق لـ علاج الفوبيا
الصحة النفسية
أفضل 5 طرق لـ علاج الفوبيا
الشعور بالوحدة
الصحة النفسية
كيف أتغلب علي الشعور بالوحدة؟ 6 طرق للعلاج
ما هي الصحة النفسية
الصحة النفسية
ما هي الصحة النفسية وما أهميتها ؟
اختبار الحاله النفسيه
الصحة النفسية
اختبار الحاله النفسيه | تدهور الحاله النفسيه وكيفيه علاجها ؟
اكتئاب الشتاء
الصحة النفسية
كيفيه التخلص من اكتئاب الشتاء ؟

مقالات ذات صلة

أفضل 5 طرق لـ علاج الفوبيا
الصحة النفسية
أفضل 5 طرق لـ علاج الفوبيا
الشعور بالوحدة
الصحة النفسية
كيف أتغلب علي الشعور بالوحدة؟ 6 طرق للعلاج
ما هي الصحة النفسية
الصحة النفسية
ما هي الصحة النفسية وما أهميتها ؟