دواء ميرتيماش| أهم الإستخدامات وأبرز الأعراض الجانبية

دواء ميرتيماش| أهم الإستخدامات وأبرز الأعراض الجانبية

نشر
Waled Muhammad

يعتبر دواء ميرتيماش أحد أهم الأدوية التي يتم وصفها لعلاج اضطرابات وأمراض نفسية قد يعاني منها البعض نتيجة وجود ضغوط ومشاكل نفسية قد تتسبب فى أضرار صحية متعددة، مثل إضطرابات فى الحركة، أو شعور الشخص بالإختناق، ليؤدى فى بحث المريض عن أفضل طبيب نفسى أونلاين أو الذهاب إلى المستشفى لتشخيص حالته.

وقد تتطور تلك الأمراض إلى مشاكل مزمنة يمكن أن تدخل المريض فى نوبات إكتئاب حادة، إلا أنه ومن خلال دواء ميرتيماش فإن الحالة النفسية للمريض يمكن أن تتحسن.

ما هو دواء ميرتيماش؟

يُعرف ميرتيماش بأنه عبارة عن دواء مضاد للاكتئاب يعمل على القضاء على نوبات التوتر و الاكتئاب المزمنة والتى قد تظهر على هيئة أعراض على المريض، مثل العصبية، أو الكآبة، أو حتى على شكل اضطرابات في النوم وأرق، مع عدم قدرته على التركيز، وتغير واضح فى الوزن سواءاً بالزيادة أو النقصان.

دواء ميرتيماش| أهم الإستخدامات وأبرز الأعراض الجانبية

آلية عمل ميرتيماش

يعمل دواء ميرتيماش على التأثير بشكل إيجابى وفعال على إنتاج النواقل العصبية أو الهرمونات فى المخ، مثل هرمون السيروتونين، والتى بدورها تحسن من الحالة المزاجية للفرد، حيث أن قلة إفراز تلك الهرمونات يؤدى إلى ظهور أعراض التوتر والقلق على الشخص.

ويحسن ميرتيماش من طرق التواصل بين الخلايا العصبية داخل الجهاز العصبى المركزى، و القيام باستعادة التوازن الكيميائى فى الدماغ.

إقرأ أيضاً:

ما هي أبرز استخدامات دواء ميرتيماش؟

  • قد يتم وصف ميرتيماش من قبل أطباء التغذية للأشخاص الباحثين عن زيادة الوزن، حيث يؤدى هذا الدواء إلى شعور الشخص بشره فى الشهية والرغبة الشديدة فى تناول الطعام وخاصة النشويات منها، حيث لم يتم معرفة العلاقة بين استعمال ميرتيماش وبين الزيادة فى الوزن التي قد تحدث عند المرضى، ولكن تم وضع العديد من النظريات التى قد تفسر ذلك.
  • يوصى أطباء الأمراض النفسية بضرورة تناول دواء ميرتيماش فى فترة ما قبل النوم مباشرة، وذلك لما له من آثار إيجابية وجيدة فى التخلص من اضطرابات النوم والأرق التي قد تحدث للمريض، كما يؤدى إلى زيادة فعالية ووقت النوم لوجود مادة مهدئة أو مسكنة تعمل على التخفيف من مشاعر الإثارة التى تحدث للجهاز العصبى فى الجسم والتى قد تشكل حاجز بين المريض وبين النوم جيداً.
  • يخفف من إضطرابات ونوبات القلق والتوتر لدى المريض، حيث يساعد على تحسين اضطرابات القلق العام، كما يعالج اضطرابات ومشاكل القلق الاجتماعى.
  • يدخل هذا الدواء ضمن الخطة العلاجية للتخلص من مشاكل وأعراض جسدية، مثل اضطراب القولون العصبي، حيث أنه يعتبر أحد مضادات الاكتئاب الثلاثية الحلقات، ولذلك فإنه يخفف من الألم الناتج عن مشكلة القولون العصبى، وقد يقوم الطبيب بنصح المريض بتناول جرعات أخف منها غير تلك التى يتم وصفها لعلاج نوبات الاكتئاب الحادة.

كيف تظهر الأعراض الجانبية لدواء ميرتيماش؟

على الرغم من الفوائد المتعددة التي تعود على الصحة النفسية للمريض من إستخدامه دواء ميرتيماش، إلا أنه مثل جميع الأدوية التى تعالج الأمراض النفسية، يمكن أن تظهر له أعراض جانبية، والتى نذكر منها ما يلى:

  • حدوث إمساك.
  • جفاف فى الحلق والفم.
  • الإحساس بالرغبة فى النعاس أو النوم.
  • إضطرابات فى الذهن، و تشوش في التفكير، وارتباك عصبى.
  • زيادة واضحة فى الشهية للطعام، وشره، وزيادة فى الوزن.
  • آلام فى منطقة الظهر، وضيق فى التنفس.
  • ألم يتراوح شدته من خفيف إلى متوسط في عضلات الجسم.
  • دوخة، أو دوار وفقدان فى التوازن.
  • الشعور بالإرهاق والإجهاد وضعف عام.
  • ظهور أعراض للتشنجات والرعشة في الأطراف.
  • تكرار التبول.
  • الإصابة بنوبات هوس.
  • فى أحيان نادرة قد يصاب المريض بنوبات صرع.
  • تفكير المريض فى بعض الأحيان فى الإنتحار نتيجة لتفاقم حالته المرضية من نوبات الإكتئاب.

قد يفيدك الإطلاع على:

هل يؤثر ميرتيماش على الحمل؟

أثبتت دراسات طبية متعددة تم إجرائها مؤخراً بضرورة عدم استخدام دواء ميرتيماش أثناء وبعد فترة الحمل لدى النساء، وذلك حتى لا تنتقل المادة الفعالة داخل الدواء من الأم إلى الجنين أو الطفل ما بعد الولادة عن طريق الرضاعة، ولا يحدث آثار سلبية على الصحة العامة للطفل.

كما أنه من الضروري عدم تناوله إذا ما كان المريض يعانى من حساسية تجاه مكونات الدواء، أو أدوية أخرى، حيث يجب إبلاغ الطبيب بذلك حتى يصف أدوية بديلة للشخص.

دواء ميرتيماش| أهم الإستخدامات وأبرز الأعراض الجانبية

ما هى موانع استخدام ميرتيماش؟

يحذر الأطباء من ضرورة عدم تناول ميرتيماش إذا كان المريض يعانى من أية أمراض ومشاكل مزمنة، حيث قد يتسبب الدواء فى التأثير على الصحة العامة للجسم، والتي قد تكون كالآتى:

  • الإصابة بتشنجات ونوبات صرع.
  • إصابة المريض بأمراض الكلى أو الكبد.
  • أمراض القلب والأوعية الدموية والشرايين.
  • ارتفاع نسب الكوليسترول فى الجسم والدهون الثلاثية.
  • الإصابة بنوبات قلبية أو سكتات دماغية.
  • إذا كان المريض مصاباً باضطراب ثنائي القطب.
  • أثناء فترات الحمل والرضاعة لدى النساء.
  • أمراض ومشاكل ضغط الدم.
  • إصابة المريض بمياه زرقاء على العين.
  • الذبحة الصدرية وأمراض الجهاز التنفسى وآلام الصدر.
  • تناول الفرد للمشروبات الكحولية أو إدمانه على المخدرات.

هل يوجد أعراض انسحابية لميرتيماش؟

لم يثبت فعلياً ظهور آثار أو أعراض انسحابية لدواء ميرتيماش نتيجة التوقف بشكل مفاجئ عن إستعماله، إلا أن الأطباء قد يحذرون من ضرورة عدم التوقف بشكل مفاجئ عن تناول الدواء، حتى لا يصاب المريض بنوبات إكتئاب حادة، أو قد يصل الأمر إلى التفكير فى بعض الأفكار الإنتحارية، مع ضرورة إتباع التعليمات الطبية.

المصادر

https://www.nhs.uk/

https://www.drugs.com/

اخر مقالات

نفسيتي تعبانه
الصحة النفسية
أنا نفسيتي تعبانه قوي وكل يوم بنام معيطة
مشكله النسيان
اضطرابات
مشكله النسيان | الأسباب والأعراض
أسباب تقلب المزاج
اضطرابات
أسباب تقلب المزاج المفاجئ
كيف أحافظ على صحتي النفسيه في العمل
اضطرابات
كيف أحافظ على صحتي النفسيه في العمل ؟
الاستغلال العاطفي
اضطرابات
10 علامات توضح تعرضك لـ الاستغلال العاطفي

مقالات ذات صلة

نفسيتي تعبانه
الصحة النفسية
أنا نفسيتي تعبانه قوي وكل يوم بنام معيطة
مشكله النسيان
اضطرابات
مشكله النسيان | الأسباب والأعراض
أسباب تقلب المزاج
اضطرابات
أسباب تقلب المزاج المفاجئ