الغيبوبة النفسية

الغيبوبة النفسية | الأسباب والأعراض وطرق العلاج

نشر
mustafa khames

جميعنا قد سبق أن سمعنا عن الغيبوبة، وهى حالة مرضية قد يصاب بها الشخص نتيجة إصابته بمرض ما أو تعرضه لحادث معين قد تسبب فى دخوله فى حالة من الثبات وعدم الإحساس والإدراك بما يدور حوله، مع عدم استطاعته الحركة أو الكلام أو التعبير عما يشعر به، ولكن هل سمعت من قبل عن ما يُعرف بأسم الغيبوبة النفسية؟

بالطبع فإن مصطلح الغيبوبة النفسية غير دارج فى الثقافة العامة، وذلك لعدم وجود معرفة كافية عنه، ولكن فى الحياة اليومية ربما قد نكون مررنا ببعض المواقف أو قد حكى شخص ما أمامنا عن موقف قد تسبب فى حدوث فقدان ذاكرة للحظات مع نسيان تام لشخصيته ومن حوله، بل ويصل الأمر إلى عدم معرفته من هو ومن هم أقرب الأشخاص الذين قد يتعامل معهم، وتلك الحالة هى ما تُعرف بالغيبوبة النفسية.

ما هي الغيبوبة النفسية ومما يعاني المريض بها؟

فى البداية، تُعرف الغيبوبة النفسية بأنها حالة يحدث بها فقدان للذاكرة، حيث يحدث أن يفقد المريض وعيه لفترة زمنية معينة قد تتراوح من عدم دقائق إلى أيام، ومن الضرورى معرفة أن تلك الحالة لا يوجد لها أية مؤشرات عن اختلالات عضوية أو لوظائف الجسم الحيوية، مع دخول الجسم فى حالة غيبوبة.

وفى كثير من الأحيان يُرجع خبراء الطب النفسى حدوث الغيبوبة النفسية نتيجة تعرض الشخص للإرهاق أو الإجهاد الشديد والصدمة، حيث يحدث ذلك دون إرادة المريض، ولا يمكن التحكم بها، كما قد يعانى المريض من عدم تذكره للمعلومات عن نفسه، حيث يمكن أن لا يتذكر اسمه، أو مكان معيشته، أو حتى من هو، كما تلعب العوامل البيئية والنفسية دوراً كبيراً فيما يتعرض له الفرد لتهيئة الظروف لحدوث الغيبوبة النفسية.

حيث تزداد نسبة تعرض المريض إلى خطر فقدان الذاكرة الانفصالى أو الغيبوبة النفسية فى أوقات الصدمة، أو التوتر، كأوقات الحروب مثلاً، أو الكوارث الطبيعية.

فى أى وقت يمكن أن تحدث الغيبوبة النفسية؟

تزداد فرص ونسبة حدوث الغيبوبة النفسية في أوقات ما بعد العمليات الجراحية، وذلك نتيجة تعرض المريض لفترات طويلة من التخدير، حيث يتغير الأكسدين فى الجسم، كما تحدث بعض التغيرات الكيميائية التى تؤدى إلى إمكانية حدوث غيبوبة نفسية، وفى الأغلب قد تصاب بتلك الحالة النساء أكثر من الرجال.

ومن المعلوم أنه لا توجد مدة معينة أو محددة يمكن أن تستمر فيها الغيبوبة النفسية، حيث أنها تختلف من شخص لآخر، فمن الممكن أن تستغرق دقائق، أو أيام، أو حتى قد يصل الأمر إلى أسابيع بالنسبة لبعض الأشخاص.

ويقوم الطبيب بتشخيص أعراض الغيبوبة النفسية بناءاً على عدة عوامل، مثل:

  • الفحوصات الجسدية للتأكد من عدم وجود مسبب مرضى عضوى فى تلك الحالة.
  • إختبارات وصور الدم.
  • عمل تخطيط كهربائي للمخ، والتصوير العصبى.
  • الإطلاع على التاريخ الطبي للمريض لمعرفة الحالة الصحية له.

كما يقوم الطبيب بإستبعاد الأمراض العصبية أو بعض الآثار الجانبية لبعض الأدوية والتى قد تكون السبب فى حدوث هذا المرض، فإذا لم يجد الطبيب أية أعراض جسدية، فإنه قد يقوم بإحالة المريض إلى طبيب الأمراض النفسية والعصبية.

يفيدك ايضًا الإطلاع على:

لماذا تحدث الغيبوبة النفسية وما هى أسبابها؟

قد يطلق الأطباء النفسيين على الغيبوبة النفسية إسم فقدان الذاكرة الانفصالى، وذلك نتيجة حجب بعض المعلومات المعينة، والتى ترتبط بحدث مُرهق أو صادم أو خطير يجعل الشخص غير قادر على تذكر المعلومات الشخصية، حيث تتجاوز درجة فقدان الذاكرة حالة النسيان الطبيعى التى قد تحدث للأشخاص الطبيعيين، وتشمل بعض الفجوات فى الذاكرة لبعض الفترات من الزمن، وهى الذكريات التى تنطوى على أحداث صادمة.

وفى العادة تحدث الغيبوبة النفسية فجأة، وقد تستمر لساعات أو أيام، ولكنها فى حالات نادرة للغاية قد تصل إلى أسابيع، ويمكن أن تحدث نتيجة بعض الأسباب، والتى نذكر منها على سبيل المثال الآتى:

  • تعرض الشخص لصدمات وسوء معاملة خلال مرحلة الطفولة.
  • أحداث مؤلمة ومرهقة قد تعرض لها المريض، كالكوارث والحروب والإساءات الشخصية.
  • قد يرجع الأمر إلى بعض العوامل الوراثية التى قد تتطور إلى أمراض نفسية كمرض الفصام، والذى يتسبب فى فقدان ذاكرة إنفصامى وغيبوبة نفسية.
  • إصابة المريض باضطرابات أثناء النوم، وأرق شديد قد يؤثر على القدرات العقلية والمخ.
  • دخول المريض فى نوبات إكتئاب حادة، أو تحول المزاج لكآبة مفاجئة وشديدة.
  • تعرض المريض لبعض اضطرابات القلق المرضية.
  • إضطرابات ما بعد الصدمة.
  • تناول وإدمان المخدرات والمشروبات الكحولية.

ما هي أبرز أعراض وعلامات الغيبوبة النفسية؟

يحدث أن يعاني المريض من بعض العلامات الدالة على إصابته بغيبوبة نفسية، مثل:

  • إضطرابات القلق.
  • نوبات إكتئاب.
  • إضطراب نفسى.
  • ظهور عجز مفاجئ عن تذكر المعلومات الشخصية والأحداث الماضية.

كيف يمكن علاج الغيبوبة النفسية؟

يقوم الطبيب النفسى بعلاج الغيبوبة النفسية عن طريق تخفيف الأعراض، والتحكم فى سلوكيات المريض، ومساعدته على التعبير عن ذكرياته التى قد تؤلمه نفسياً، والأحداث التى أثرت فيه، ويعالجها بشكل جيد وفعال، وقد تشمل طرق العلاج ما يلى:

  • علاج معرفي، وهو طريقة علاجية تهدف لتغيير نمط التفكير بشكل سلبى ومختلف وناتج عن بعض المعتقدات الخاطئة.
  • علاج أسرى، وفيه يقوم الطبيب النفسى بعقد جلسات علاجية مع أسرة المريض، وذلك للوقوف على الأسباب التى تسببت فى الغيبوبة النفسية للمريض، وكيفية مساعدته خلال فترة فقدانه للذاكرة الإنفصالية.
  • العلاج النفسى، وهو أحد أكثر الطرق العلاجية تأثيراً وشيوعاً، حيث يستخدم الطبيب النفسى بعض التقنيات النفسية لتشجيع المريض على التواصل، وكيف يمكن أن يسيطر على الأعراض التى تواجهه.
  • علاج إبداعي، وهو طريقة مبتكرة وحديثة تسمح للمريض بإستكشاف أفكاره، والتعبير عن أفكاره بشكل مبتكر وآمن، مثل الموسيقى، أو الرسم، أو غيرها من طرق الإبداع.
  • الأدوية، والتى يمكن أن يلجأ لها طبيب الأمراض النفسية بشكل محدد، ولمدة معينة، وذلك لعلاج بعض الأعراض المرضية، ويمكن أن تكون على شكل:
  • مضادات الذهان.
  • مضادات الإكتئاب.
  • مضادات القلق.

 

المصادر:

https://www.webmd.com/

https://my.clevelandclinic.org

اخر مقالات

أفضل 5 طرق لـ علاج الفوبيا
الصحة النفسية
أفضل 5 طرق لـ علاج الفوبيا
الشعور بالوحدة
الصحة النفسية
كيف أتغلب علي الشعور بالوحدة؟ 6 طرق للعلاج
ما هي الصحة النفسية
الصحة النفسية
ما هي الصحة النفسية وما أهميتها ؟
اختبار الحاله النفسيه
الصحة النفسية
اختبار الحاله النفسيه | تدهور الحاله النفسيه وكيفيه علاجها ؟
اكتئاب الشتاء
الصحة النفسية
كيفيه التخلص من اكتئاب الشتاء ؟

مقالات ذات صلة

أفضل 5 طرق لـ علاج الفوبيا
الصحة النفسية
أفضل 5 طرق لـ علاج الفوبيا
الشعور بالوحدة
الصحة النفسية
كيف أتغلب علي الشعور بالوحدة؟ 6 طرق للعلاج
ما هي الصحة النفسية
الصحة النفسية
ما هي الصحة النفسية وما أهميتها ؟