الخوف من عدم المعرفة أو فوات الأشياء FOMO

الخوف من عدم المعرفة أو فوات الأشياء FOMO|الأعراض وطرق العلاج

نشر
هدي السيد

الخوف من عدم المعرفة أو فوات الأشياء FOMO ظاهرة وعلامة مقلقة تزداد انتشارا وتؤثر على سير الحياة الطبيعية للأشخاص بشكل كبير، فلماذا كل هذا الخوف وما هي هذه المتلازمة وكيف يكون العلاج؟ هذا ما ندلك عليه ونرشدك إليه بالمركز النفسي، لنعيدك للاستمتاع بحياتك ونخلصك من القلق والخوف والترقب، وبالتالي لمحات توضح معلومات هامة حول هذا الموضوع فتابع معنا.

يمكنك الحجز لعلاج الخوف من عدم المعرفة أو فوات الأشياء FOMO بالطريقة الطبية والنفسية الصحيحة بنتائج مضمونة من خلال التواصل معنا بالمركز النفسي بالضغط على الرابط التالي:-

احجز الان

ما هو الخوف من عدم المعرفة أو فوات الأشياء FOMO؟

Fear of Missing Out أو متلازمة FOMO هي الخوف من فوات الأمور أو الأحداث أو فقدان الأشخاص والأشياء المتسبب بالإجهاد العقلي والكثير من المشاعر السلبية كالقلق والحزن والعيش داخل الكثير من المقارنات بين حياة الشخص والأشخاص المحيطين به أو المهتم بأخبارهم كأفراد العائلة أو الأقارب أو أصدقاء العمل أو الإنترنت وغيرهم، مما يتسبب بالضرر الكبير بالصحة الجسدية والعقلية ويحتاج للتدخل الطبي والنفسي للعلاج.

فـ الخوف من عدم المعرفة أو فوات الأشياء FOMO قد يجعل من الإنسان أسيراً لمواقع التواصل الاجتماعي والهواتف الذكية لتفقد ما يعيشه الآخرين من سعادة ومتعة وتباهٍ واحتفال، مع الحزن الشديد عند عدم دعوته أو عدم مشاركته بهذه الأحداث، مع عقد الكثير من المقارنات المؤلمة للنفس بين حياته وما يشعر به الآخرين من السعادة مما يضيع سعادته ويحيطه بالإحباط والحزن.

اقرأ المزيد :- العلاج المعرفي السلوكي للوساوس الدينية وأهم استراتيجياته

أعراض الإصابة بمتلازمة فومو

الآن وبعد التعرف على ماهية الخوف من عدم المعرفة أو فوات الأشياء FOMO نعرض أهم أعراض الإصابة وهي كالتالي:

  • المشاركات الوهمية بالأحداث مع العلم بعدم القدرة على الحضور.
  • الإدمان على التحقق المستمر طوال الوقت من الإشعارات وإدمان المتابعة لمواقع التواصل.
  • الإيمان الكبير بالحظ مع الاستخفاف بالجهد المبذول والحقيقي وراء نجاح الآخرين.
  • عدم تقدير الذات والشعور بالنقص والحرمان.
  • الرغبة الملحة بالتواجد بكل الأماكن وفعل كل الأشياء التي يفعلها الآخرون.
  • الندم والحزن عند ضياع وتفويت الأشياء.
  • المشاعر السلبية التي من أبرزها الغيرة والحسد.

تابع المزيد :- الدعم النفسي الاجتماعي ماهيته ومدى أهميته وكيفية تقديمه

أعراض الإصابة بمتلازمة فومو

هل يمكن علاج FOMO؟

يمكن علاج الفومو بالجومو باختصار ولكن ما معنى JOMO من الأساس؟ نجيبك ببساطة بأن الجومو هي عكس معنى FOMO بشكل تام، يعني هذا البحث عن المتعة والسعادة بفقدان الأشياء لا بفواتها، وتركها عن رضى بدلاً من مطاردتها طوال الوقت فـالخوف من عدم المعرفة أو فوات الأشياء FOMO يضيع متعة الشعور بما عليه المرء من السعادة الحقيقة.

كما أن على الشخص الابتعاد التام عن عقد المقارنات بحياته وكل ما بها من تفاصيل بتفاصيل حياة الآخرين، خاصةً بمواقع التواصل الاجتماعي التي يبدو الأشخاص فيها أسعد مما هم عليه بالحقيقة بشكل كبير، كما أن عليه أن يصنع حياته وسعادته الداخلية الحقيقية بعيداً عن وسائل التكنولوجيا المسيطرة على كافة جوانب حياتنا المعاصرة بشكل مؤثر على العلاقات الحقيقة والروابط الإنسانية والأسرية، فالابتعاد عنها وتقنين استخدامها يحد من تشتيت الانتباه ويمنح القدرة على التركيز بشكل أكبر على الواقع بدلاً من الحياة الافتراضية المميتة، ويبعث بالنفس الهدوء ويحد من التفكير والقلق المستمر.

إضافةً إلى ذلك ولعلاج فومو بشكل سهل سريع سيكون على الشخص التعلم لكيفية إدارة الوقت ليتغلب على المشاعر السلبية المرهقة، فاستغلال الأوقات المهدرة في عقد المقارنات بين حياة الشخص وغيره خاصةً على مواقع التواصل الاجتماعي تضيع عليه الكثير من الأوقات التي يمكنه تحقيق النجاح بها بالفعل.

قد يهمك :- الاضطرابات السلوكية والانفعالية أسبابها وعلاجها نهائياً

نظرية ال FOMO

لا تعتمد نظرية ال FOMO على الخوف من عدم المعرفة أو فوات الأشياء FOMO والبحث عن السعادة وحسب، فالسعادة سهلة عدما نتحلى بالرضا والقدرة على التمتع بالمتاح، لكن المشكلة مع مصابي الفومو تكمن في السعي والتمني لأن يكون الشخص منهم أسعد من الآخرين كما يقول الفيلسوف الفرنسي مونتسكيو، وهو ما يدفعه لمتابعة أخبار الآخرين بدقة وعقد المقارنات مع الرغبة الدائمة بأن يكون الشخص داخل الأحداث، سواءً إن كان هذا لقاءً أو حفلةً أو رحلةً دون تفويت أي منها والحزن الشديد إن حدث ذلك، مع الشعور بأنه أضاع فرصةً لا تعوض بينما نالها الآخرين بسهولة.

وهو ما يدفعه بشكل أو آخر لمتابعة مواقع التواصل الاجتماعي طوال الوقت، إضافةً للرغبة في معرفة مدى سعادة الآخرين بحياتهم واستصغار ما يمكنه الحصول عليه من السعادة بالحياة، والحقيقة أن الخوف من عدم المعرفة أو فوات الأشياء  FOMO ليس أمراً مستحدثاً غير أن مواقع التواصل الاجتماعي والهواتف الذكية جعلت عملية التتبع للأخبار الكثيرة المتداولة أسهل، ما جعل الكثير يصاب بهوس الهواتف حتى إن الشخص العادي ينظر بهاتفه ويتفقده أكثر من 85 مرةً كما تشير إحدى الدراسات، خاصةً بأوقات انتشار الأوبئة وحظر التجوال وعدم الخروج من المنزل، وهو ما دفع الكثير من الشباب لإطلاق الكثير من الحملات التي تدعو للتخلص من الفومو والتعلق الزائد بمواقع التواصل للمتابعة الدقيقة للأخبار على اختلاف أنواعها.

قد يهمك :- الأمراض النفسجسديه | اعراضها واسبابها وكيفية علاجها

نظرية ال FOMO

ما هي مخاطر الإصابة بالفومو؟

يعد الخوف من عدم المعرفة أو فوات الأشياء FOMO نوعاً من إدمان السلوك الضار المتسبب بالكثير من المخاطر مثل التخلي عن الأهداف والتشتت الأسري إضافةً لما يلي:

  • الإعياء والشعور المستمر بالصداع والتعب.
  • عدم وجود الحافز.
  • مشكلات متعددة بالأداء بالعمل والدراسة.
  • القلق والمعاناة من الشعور بالوحدة.
  • التنقل بالأفكار المنتقدة للذات، مع كثرة اللوم والعتاب لها على تفويت الفرص.
  • التساؤل المستمر عن مدى ما فات من اللذة، إضافةً للتفكير في نظرة الآخرين وآرائهم تجاهه وشعورهم بافتقاده من عدمه.
  • العيش في عالم موازٍ والإهمال بالحياة الواقعية.
  • التشتيت الأسري والإهمال وعدم التقدير للعلاقات الحقيقية والواقع الملموس.
  • الوقوع بعقدة النقص الناتجة عن عقد المقارنات بين حياتك وحياة الآخرين طوال الوقت.
  • فقدان السيطرة وعدم القدرة على الاستمتاع بالحياة الطبيعية.
  • عدم القدرة على اتخاذ أبسط القرارات.

نصائح هامة لـ علاج الفومو؟

يساعدك الفهم الصحيح لطبيعة خوفك من تفويت الفرص كأن يكون الخوف من عدم المعرفة أو فوات الأشياء FOMO نابع من التعاسة وعدم الرضا والبحث عن البدائل المتسببة بدوامة من فقدان الاتصال والخوف وعدم المعرفة، لذا يعد الفهم الصحيح لخوفك حجر أساس العلاج السليم إضافةً للنصائح التالية:

  • العلاج السريع والفعال للمشاعر السلبية كالحرمان الاجتماعي والقلق والخوف من الانقطاع والغيرة والحقد والشعور بالقلة والنقص.
  • الانخراط بالأنشطة الحقيقة الإيجابية الهادفة بدلاً من الانخداع بالحسابات التجارية أو المزيفة، والتي يتبارى فيها الأشخاص بعرض ما يملكون أو يتظاهرون بامتلاكه.
  • التدريب والممارسة لشعور الامتنان لكل ما تملكه والتفكير فيما قد تخسره بالفعل وهو بين يديك، بدلاً من البحث والتحسر على ضياع ما لم تملك ولم يقدر لك.
  • البحث عن الذات ومعرفة شغفك واكتشافه، للتركيز على قيمة قيامك بما تحب من الهوايات والممارسات.
  • التواصل الفعلي مع الأشخاص الحقيقين لا مع من يسعون إلى اللايكات والشير، مع محاولة تطوير حياتك بدلاً من التحقير والحزن والانتقاد.

ما هي الفئات العمرية الأكثر عرضةً للإصابة بـ FOMO؟

تشير الدراسات الحديثة بالطب النفسي إلى عدم ارتباط هذه الظاهرة بمرحلة عمرية محددة أو جنس دون جنس، فالأمر مرهون بمدى تعلق الشخص بهاتفه الذكي والدخول المتكرر عليه لمعرفة ومتابعة أدق الأخبار عن الآخرين.

الخوف من عدم المعرفة أو فوات الأشياء FOMO مشكلة تحتاج إلى علاج سريع لعدم إطالة فترة المعاناة وتفاقم مظاهرها وآثارها، فلا تتردد في طلب المساعدة والتواصل معنا بالمركز النفسي لنضع يديك على الحل السليم، ونعينك على تخطي محنتك بالطرق الطبية والنفسية السليمة.

المصادر :- 

nirandfar

time

اخر مقالات

تمارين التواصل البصري
الصحة النفسية
تمارين التواصل البصري فوائدها وأهميتها وكيفية تنفذيها
دكتور أحمد المسيري
الصحة النفسية
دكتور أحمد المسيري للطب النفسي وعلاج الإدمان وجميع الاضطرابات النفسية والعصبية
دكتور نفسي
الصحة النفسية
دكتور نفسي | خطط علاجية متكاملة لجميع الامراض النفسية
أعراض الاكتئاب الجسدية
الصحة النفسية
كيف تتخلص من أعراض الاكتئاب الجسدية في 6 خطوات؟
اختبار لكشف الحالة النفسية
الصحة النفسية
اختبار لكشف الحالة النفسية للكبار والصغار

مقالات ذات صلة

تمارين التواصل البصري
الصحة النفسية
تمارين التواصل البصري فوائدها وأهميتها وكيفية تنفذيها
دكتور أحمد المسيري
الصحة النفسية
دكتور أحمد المسيري للطب النفسي وعلاج الإدمان وجميع الاضطرابات النفسية والعصبية
دكتور نفسي
الصحة النفسية
دكتور نفسي | خطط علاجية متكاملة لجميع الامراض النفسية