dtrb_lshkhsy_ltmdy

ما هو اضطراب الشخصية الاعتمادية؟ الأسباب والعلاج

نشر

يمكن لاضطراب الشخصية الاعتمادية أن يسبب حزنًا لكل من المصابين بالمرض وكذلك لأحبائهم. قد تتضمن علامات اضطراب الشخصية الاعتمادية وأعراضه الحاجة المستمرة إلى العناية بهم والخوف من الانفصال عن الأفراد المهمين في حياتهم. غالبًا ما تُظهر هذه الشخصية التابعة خصائص خاضعة، مما يثير سلوكيات تقديم الرعاية والحماية لدى الأشخاص الآخرين. قد يبدو السلوك التابع محتاجًا للعائلة والأصدقاء والمعارف.

الأفراد الذين يعانون من اضطراب الشخصية الاعتمادية، يشار إليهم أيضًا باسم DPD، غالبًا ما يوصفون بأنهم قاتمون ومتشككون في الذات. من الشائع بالنسبة لهم التقليل من مواهبهم أو قدراتهم، وقد يشيرون إلى أنفسهم باستمرار على أنهم لا قيمة لهم.

ما هو اضطراب الشخصية الاعتمادية؟

اضطراب الشخصية الاعتمادية هو اضطراب عقلي حيث يواجه الأفراد صعوبة في اتخاذ القرارات اليومية دون مشورة وطمأنة من الأشخاص المهمين بالنسبة لهم. قد يمنحهم أي انتقاد أو رفض دليلاً ذاتيًا على عدم جدواهم المفترض. قد يفقدون الثقة في أنفسهم بسهولة وقد يتجنبون المواقف التي تنطوي على مسؤولية التهرب من اتخاذ القرارات.

قد يشعر هؤلاء الأفراد بأنهم غير قادرين على العمل بمفردهم لدرجة أنهم سيوافقون على المواقف والتجارب التي تجعلهم غير مرتاحين، بدلاً من المخاطرة بفقدان الشخص الذي يعتمدون عليه في التوجيه. قد يتظاهرون بأنهم يوافقون على شيء يعارضونه بدلاً من أن يفقدوا دعم أو صداقة الشخص الذي يعتمدون عليه.

مع اضطراب الشخصية الاعتمادية، قد تتعطل الأنشطة اليومية المنتظمة إذا كان الاستقلال أو الإبداع مطلوبًا. عادةً ما يحتفظ هؤلاء الأفراد بعدد محدود من الأشخاص الآخرين في دائرتهم الاجتماعية، ومعظمهم فقط الأشخاص الذين يعتمدون عليهم. عندما يكون الفرد ذو الشخصية التابعة في علاقة منتهية، فقد يسعون على الفور إلى علاقة أخرى لتقديم الدعم الذي يحتاجون إليه. قد تشغل مخاوفهم من الهجر أذهانهم.

احجز الان

أعراض اضطراب الشخصية الاعتمادية

في حين أن التشبث كطفل أو في علاقة قد يبدو أمرًا شائعًا، فإن الفرد المصاب باضطراب الشخصية الاعتمادية قد يصبح مفرط الاعتماد عاطفيًا على الآخرين. قد يركزون المزيد من الوقت والجهد على محاولة إرضاء الآخرين. يميل الأفراد المصابون باضطراب الشخصية الاعتمادية إلى إظهار السلوك المحتاج الناجم عن الخوف الكامن من الانفصال.

قد تشمل أعراض اضطراب الشخصية الاعتمادية أيضًا:

  • عدم القدرة على اتخاذ القرارات اليومية، مثل ما يرتدونه، دون طمأنة الآخرين
  • الاعتماد على أشخاص آخرين لاتخاذ قرارات مثل مكان العمل والعيش
  • الهروب من مسؤوليات الكبار بالتصرف بلا حول ولا قوة
  • مفرط الحساسية للنقد
  • على استعداد لتحمل التعرض للإهمال أو الإساءة، وغالبًا ما يضع احتياجات الآخرين قبل احتياجاتهم
  • خوف شديد وغير واقعي من الهجران أو الوحدة والشعور بالدمار أو العجز عند انتهاء العلاقات
  • تجنب بدء المهام أو المشاريع بسبب عدم الثقة بالنفس
  • تجنب الخلافات مع الآخرين خوفًا من فقدان دعمهم أو صداقتهم
  • مثل العديد من اضطرابات الشخصية، تقل حدة اضطراب الشخصية الاعتمادية بشكل طبيعي مع تقدم العمر. الأكثر شيوعًا، يعاني الأفراد من أكثر الأعراض حدة قبل بلوغهم الأربعينيات أو الخمسينيات من العمر.

أسباب اضطراب الشخصية الاعتمادية

السبب المحدد لاضطراب الشخصية الاعتمادية غير معروف. ومع ذلك، فإن الاضطراب يظهر عادة في بداية مرحلة البلوغ ويرتبط بقلق الانفصال في طفولة الفرد. قد يكون الشباب الذين عانوا من مرض جسدي طويل الأمد أيضًا أكثر عرضة للإصابة باضطراب الشخصية الاعتمادية. النساء أكثر عرضة من الرجال للإصابة باضطراب الشخصية التبعية.

على الرغم من أن السبب الدقيق غير معروف، فمن شبه المؤكد أنه ينطوي على مجموعة من العوامل البيولوجية والنمائية والنفسية والعوامل المزاجية. يعتقد بعض الباحثين أن أسلوب الأبوة والأمومة المفرط في الحماية يمكن أن يساهم في تطوير سمات الشخصية التابعة لدى الأفراد المعرضين بالفعل للاضطراب.

كيف يتم تشخيص اضطراب الشخصية الاعتمادية؟

عادةً ما يتم تشخيص اضطرابات الشخصية بواسطة أخصائي صحة عقلية مدرب، مثل طبيب نفسي أو طبيب نفسي. بينما يمكن للفرد استشارة طبيب الأسرة حول هذه المشكلة، يجب إحالته إلى أخصائي الصحة العقلية للتشخيص والعلاج. بدلاً من إجراء اختبارات الدم والاختبارات الجينية من قبل الطبيب، يجب قياس هذا الاضطراب عن طريق اختبار اضطراب الشخصية الاعتمادية.

يُعرّف الدليل التشخيصي والإحصائي للاضطرابات العقلية (DSM-5) اضطراب الشخصية الاعتمادية على أنه حاجة مفرطة ومنتشرة يجب الاهتمام بها من خلال السلوك الخاضع والتشبث والمحتاج بسبب الخوف من الهجر. يمكن التعبير عن هذا الاضطراب بالحاجة إلى الطمأنينة والسعي اليائس للعلاقات عندما ينتهي المرء. قد يتم التعبير عنها أيضًا من خلال الأعراض الأخرى المذكورة أعلاه.

تحدث بداية اضطراب الشخصية الاعتمادية عادةً خلال فترة الشباب، على الرغم من أنها قد تظهر في مرحلة المراهقة أيضًا. في حالة المراهق، قد يكون هناك اعتماد طبيعي على الوالد، وهو أمر مناسب تمامًا للعمر. هذا هو السبب في أنه لا يتم تشخيصه في كثير من الأحيان في مرحلة المراهقة. يصبح الأمر مقلقًا عندما لا يتمكنون من العمل أو التكيف دون أن يتخذ آباؤهم قرارات يومية نيابة عنهم.

من هو المعرض لخطر الإصابة باضطراب الشخصية الاعتمادية؟

إحصائيًا، من المرجح أن يتم تشخيص الأنثى باضطراب الشخصية الاعتمادية أكثر من الرجل. ينتشر الاضطراب أيضًا في الأفراد الذين نشأوا بأسلوب أبوي استبدادي صارم للغاية حيث يتم اتخاذ القرارات للأطفال، مما يمنحهم القليل من الاستقلال أو عدم استقلالهم. تتضمن بعض عوامل الخطر الأخرى التي قد تساهم في تطور هذا الاضطراب ما يلي:

  • تاريخ من الإهمال
  • تربية مسيئة
  • أن تكون في علاقة مسيئة طويلة الأمد
  • تاريخ عائلي لاضطرابات القلق

إحصاءات اضطراب الشخصية الاعتمادية

باعتباره اضطراب الشخصية الأكثر شيوعًا، يوجد اضطراب الشخصية الاعتمادية في حوالي 14 في المائة من الأفراد الذين يعانون من اضطرابات الشخصية، وهو ما يمثل حوالي 2.5 في المائة من عامة السكان. يعاني مرضى اضطراب الشخصية الاعتمادية من معدل أعلى من سوء المعاملة العاطفية أثناء الطفولة مقارنة بأولئك الذين يعانون من اضطرابات شخصية أخرى.

قد يكون هؤلاء الأفراد أيضًا أكثر عرضة لحدوث قصور في الوظيفة الإدراكية، مما قد يفسر صعوبة اتخاذ القرارات اليومية.

وقد ثبت أيضًا أن اضطراب الشخصية الاعتمادية يظهر مع اضطرابات المزاج والقلق، مثل الاكتئاب والرهاب واضطراب الوسواس القهري. أظهر المرضى نتائج علاج أقل نجاحًا عندما يكون لديهم مزيج من اضطراب المزاج وسمات الاعتماد.

احجز الان

الأدوية المستخدمة في علاج اضطراب الشخصية الاعتمادية

لن يعالج أي دواء اضطراب الشخصية الاعتمادية، ولكن قد تكون بعض الأدوية مفيدة في معالجة الأعراض الأساسية للحالة. غالبًا ما يتم وصف الأدوية مثل مضادات الاكتئاب والمهدئات للمرضى الذين يعانون من اضطراب الشخصية الاعتمادية.

الحد من الضيق هو الأولوية. إذا لم يتمكن الفرد من إخراج نفسه من موقف أو علاقة مرهقة أولاً، فقد تكون هناك حاجة إلى العلاج الدوائي للمساعدة في تقليل هذا التوتر قبل إجراء المزيد من العلاج. يمكن أن يؤدي تقليل التوتر إلى تسهيل علاج الاضطراب الأساسي بشكل كبير.

مضادات الاكتئاب

الأشخاص الذين يعانون من اضطراب اكتئاب أساسي يجعل أعراض اضطراب الشخصية الاعتمادية لديهم أسوأ قد يتناولون مضادات الاكتئاب. قد تكون مضادات الاكتئاب مثل Zoloft و Paxil و Celexa قادرة على تحسين عملية التفكير لدى الفرد وقد تؤدي إلى تفكير أكثر إيجابية. في حين أن هذه الأدوية قد تقلل من التفكير السلبي ، فإنها لا تقضي عليه دائمًا تمامًا.

المهدئات

إذا كان الفرد يعاني حاليًا من القلق مع اضطراب الشخصية الاعتمادية، فقد يقترح المعالج الخاص به مهدئًا للمساعدة في تهدئة نظامه العصبي. تعمل المهدئات، مثل البنزوديازيبينات والباربيتورات، على تثبيط الجهاز العصبي والدماغ، مما يؤدي إلى إرخاء الدماغ الذي يعاني من القلق الشديد أو النشاط المفرط. المهدئات دواء شائع يستخدم لاضطرابات النوم بالإضافة إلى فئات متعددة من القلق.

يفيدك أيضًا الإطلاع على:

خيارات العلاج لاضطراب الشخصية الاعتمادية

هناك عقبات في علاج الأشخاص الذين يعانون من اضطراب الشخصية الاعتمادية، حيث قد يعتقدون أن الآخرين يسيئون معاملتهم وقد لا يرون أخطائهم بسهولة. قد يشعرون أنهم لا يحصلون على ما يكفي من الدعم أو الطمأنينة. العلاج هو العلاج الأساسي والأكثر أمانًا للأفراد الذين يعانون من اضطراب الشخصية الاعتمادية. يمكن لمتخصصي الصحة العقلية مساعدة هؤلاء الأفراد على رؤية أنفسهم على أنهم قادرون على فعل الأشياء بأنفسهم من خلال الخطوات والعادات المكتسبة في العلاج بدلاً من الاستمرار في تطوير علاقات التبعية.

العلاج النفسي

العلاج النفسي هو الشكل الرائد لعلاج الأشخاص الذين يعانون من اضطراب الشخصية الاعتمادية. الهدف النهائي من العلاج هو توجيه الفرد ليكون أكثر استقلالية. هذا الاستقلال سيساعدهم على تكوين علاقات صحية.

تشمل إستراتيجيات العلاج النفسي التدريب على الإصرار لمساعدة الشخص على تنمية الثقة بالنفس وتطوير مواقف ووجهات نظر جديدة عن نفسه. يركز العلاج النفسي طويل المدى على التجارب التنموية المبكرة التي ربما تكون قد شكلت تشكيل آليات الدفاع، ونقص التأقلم والأنماط السلبية مع العلاقة الحميمة في العلاقات الوثيقة.

العلاج السلوكي المعرفي

أحد العلاجات الشائعة لاضطراب الشخصية الاعتمادية هو العلاج السلوكي المعرفي (CBT)، وهو شكل من أشكال العلاج بالكلام الذي يركز على كيفية تفكير الشخص وتصرفه. الهدف من العلاج السلوكي المعرفي هو تحديد الأفكار السلبية وأنماط السلوك واستبدالها ببدائل إيجابية ومفيدة. قد يتعلم الأفراد الذين يشاركون في العلاج السلوكي المعرفي مهارات تساعدهم في التحكم في أفكارهم وعواطفهم لتحسين مهارات التأقلم. غالبًا ما ينهي العلاج المعرفي السلوكي كل جلسة بواجب منزلي لإكماله بواسطة المريض، مثل تطبيق المهارات التي تعلموها في حياتهم اليومية.

على عكس العلاج النفسي، يركز العلاج المعرفي السلوكي على صعوبات الحياة الحالية بدلاً من العوامل السابقة التي كان من الممكن أن تؤدي إلى تلك الصعوبات. الفكرة هي المضي قدمًا، بعيدًا عن قضية الهجر، وتعلم مهارات التأقلم للتعامل مع الضغوطات والمواقف في الوقت الحاضر.

يمكن أن تشمل استراتيجيات ومهارات العلاج المعرفي السلوكي ما يلي:

  • تحديد مواقف الحياة الحالية التي تسبب الضيق
  • تحديد ومواجهة المخاوف بدلاً من تجنبها
  • استخدام تقنيات الاسترخاء لتهدئة الجسم والعقل
  • تحديد وإعادة هيكلة التفكير المشوه

احجز الان

علاج اضطراب الشخصية الاعتمادية والاضطرابات المصاحبة

تعد الاضطرابات المتزامنة شائعة جدًا عندما يعاني الفرد من اضطراب في الشخصية. قد تكون الحالات المصاحبة هي أمراض عقلية أخرى أو اضطرابات تعاطي مواد الإدمان.

تشمل الأمراض العقلية التي قد تحدث مع اضطراب الشخصية الاعتمادية على الاكتئاب واضطرابات القلق. يمكن أن تحدث اضطرابات الشخصية أيضًا مع بعضها البعض. أحد أكثر تركيبات اضطرابات الشخصية شيوعًا هو اضطراب الشخصية الانعزالية والتكيفية. يسبب اضطراب الشخصية الانطوائية احتياطيًا اجتماعيًا وحساسية شديدة للنقد. قد يسبب خوفًا قويًا من الرفض وتدني احترام الذات في المواقف الاجتماعية.

تعاطي المخدرات كإعاقة لعلاج اضطراب الشخصية الاعتمادية

قد يستخدم بعض الأفراد المصابين باضطراب الشخصية الاعتمادية الكحوليات أو المخدرات للتحكم في أعراضهم. كما أن إساءة استخدام الأدوية الموصوفة هو أمر شائع بين الأشخاص المصابين باضطراب الشخصية الاعتمادية. غالبًا ما تكون الأدوية الموصوفة بطيئة المفعول، وتستغرق ما يصل إلى أسبوعين لرؤية التغييرات المطلوبة في الأعراض. عندما لا يحصل الفرد على النتائج التي يريدها، يمكن أن يصبح الإفراط في الاستخدام مشكلة.

يمكن للأدوية بدون وصفة طبية وتعاطي الكحول أن يعرقلوا علاج اضطراب الشخصية الاعتمادية لأن العلاج يركز على معالجة الحالات الأساسية، والتي قد تكون القلق والاكتئاب. على الرغم من أن الماريجوانا والكحول قد يوفران راحة مؤقتة من أعراض هذه الاضطرابات، إلا أن هذه المواد يمكن أن يكون لها آثار جانبية سلبية أخرى، خاصة عند استخدامها من قبل الأفراد الذين يعانون من اضطراب الشخصية الاعتمادية.

قد يؤدي الشعور الإيجابي الذي يحصل عليه الناس من الانتشاء إلى استخدامه بشكل منتظم للهروب من أعراض اضطراب الشخصية الاعتمادية. من أجل الشفاء الناجح، يجب أن يكون علاج تعاطي المخدرات أولوية.

آثار تعاطي المخدرات على أعراض اضطراب الشخصية الاعتمادية

قد يكون من الصعب على الأشخاص الذين يعانون من اضطراب الشخصية الاعتمادية إكمال العلاج من تعاطي المخدرات أو الكحوليات دون إدارة اضطراب الشخصية أولاً. إذا لم يتم علاج الاكتئاب أو القلق الكامن لديهم، فقد يظل الفرد يعاني من العديد من أعراض اضطراب الشخصية الاعتمادية ويستخدم المخدرات أو الكحول للتعامل معها.

تشير أبحاث المعهد الوطني لتعاطي المخدرات إلى أن الإدمان أو تعاطي المخدرات يمكن أن يكون لهما آثار سلبية على الوظيفة العقلية والرفاهية النفسية والصحة البدنية. يمكن أن يؤدي تعاطي المخدرات إلى المبالغة في أعراض اضطراب الشخصية الاعتمادية، مما يجعل التعايش مع هذه الحالة أكثر صعوبة.

اضطراب الشخصية الاعتمادية والكحول

غالبًا ما تسير اضطرابات الشخصية وإدمان الكحول جنبًا إلى جنب. في حين أن استخدام الكحول يمكن أن يسمح للأشخاص المصابين باضطراب الشخصية الارتيابية بإيجاد راحة مؤقتة من بعض الأعراض، إلا أنهم يمكن أن يصبحوا معتمدين عليها بسرعة.

يمكن أن تفسر العوامل البيئية جزئيًا الانتشار المرتفع لاضطراب الشخصية الاعتمادية المتزامن وتعاطي الكحول. قد تتضمن بعض التأثيرات البيئية المرتبطة بإدمان الكحول واضطراب الشخصية الاعتمادية الأحداث الصادمة في مرحلة الطفولة، مثل الاعتداء الجسدي أو الجنسي أو الإساءة العاطفية أو الإهمال.

قد يبدأ الأفراد المصابون باضطراب الشخصية الاعتمادية في استخدام الكحول لتقليل التجارب العاطفية الشديدة التي تميز الاضطراب. قد يؤدي الاستخدام العرضي للكحول في العلاج الذاتي قصير العمر إلى الاعتماد.

اضطراب الشخصية الاعتمادية والمنشطات

في بعض الحالات، يتم وصف المنشطات للمساعدة في علاج بعض الحالات الأساسية التي تؤدي إلى اضطراب الشخصية الاعتمادية. في حالات أخرى، قد يستخدمها الناس بشكل غير قانوني. على المدى القصير، تزيد المنشطات من اليقظة والطاقة، مما يخفف من بعض أعراض الحالة.

ومع ذلك، عند استخدامها بشكل مفرط أو لفترة طويلة ، يمكن أن تسبب المنشطات الإدمان وقد تؤدي إلى الشعور بالعدوانية أو جنون العظمة، والذي قد يكون موجودًا بالفعل لدى الأفراد الذين يعانون من اضطراب الشخصية الاعتمادية. يمكن أن تؤدي الجرعات العالية أيضًا إلى ارتفاع خطير في درجات حرارة الجسم وعدم انتظام ضربات القلب ، مما قد يحفز القلق الموجود بالفعل.

إحصائيات عن اضطراب الشخصية الاعتمادية وتعاطي المخدرات

يعاني حوالي 2.5 في المائة من عامة السكان من اضطراب الشخصية التبعية وحوالي 14 في المائة من جميع الأفراد يعانون من اضطراب الشخصية. في دراسة أنجزها المعهد الوطني لتعاطي المخدرات، اكتشفوا أن حوالي ثمانية بالمائة من مرضى تعاطي المخدرات يعانون من اضطراب الشخصية الاعتمادية. ومع ذلك، فإن معدل حدوث تعاطي الكحول بين مرضى اضطراب الشخصية الاعتمادية يبلغ حوالي 80 في المائة.

تعاطي المخدرات كسبب لاضطراب الشخصية الاعتمادية

لا تسبب المخدرات والكحول اضطراب الشخصية الاعتمادية، على الرغم من أن الأفراد المصابين بهذا الاضطراب لديهم معدلات عالية من تعاطي المخدرات. قد يتصرف هؤلاء الأفراد بتهور، ويتخذون قرارات متهورة ولديهم مشاكل شخصية أو علاقات متعلقة بتعاطي المخدرات أو الكحول. قد يستخدم الأشخاص المصابون باضطراب الشخصية الاعتمادية الكحوليات أو المخدرات للهروب من مخاوفهم من الهجران أو لتخدير مشاعر انعدام القيمة وعدم الكفاءة.

المصادر:

اخر مقالات

احجز بأسعار تنافسية برنامج "نفسي أونلاين" في علاج ضعف الذاكرة
الطب النفسي
احجز بأسعار تنافسية برنامج "نفسي أونلاين" في علاج ضعف الذاكرة
نفسي أونلاين أفضل مركز تنافسي في أسعار جلسات لايف كوتش
غير مصنف
"نفسي أونلاين" أفضل مركز تنافسي في أسعار جلسات لايف كوتش
6 اضطرابات لـ"نفسي أونلاين" ببرنامج ريلاكس في علاج القلق
الاضطرابات النفسية
6 اضطرابات لـ"نفسي أونلاين" ببرنامج ريلاكس في علاج القلق
8 طرق لبرنامج مركز نفسي أونلاين في التخلص من الإدمان
الاضطرابات النفسية
8 طرق لبرنامج مركز نفسي أونلاين في التخلص من الإدمان
7 أساليب لمركز نفسي أونلاين في علاج الوسواس القهري
الاضطرابات النفسية
7 أساليب لمركز نفسي أونلاين في علاج الوسواس القهري

مقالات ذات صلة

احجز بأسعار تنافسية برنامج "نفسي أونلاين" في علاج ضعف الذاكرة
الطب النفسي
احجز بأسعار تنافسية برنامج "نفسي أونلاين" في علاج ضعف الذاكرة
نفسي أونلاين أفضل مركز تنافسي في أسعار جلسات لايف كوتش
غير مصنف
"نفسي أونلاين" أفضل مركز تنافسي في أسعار جلسات لايف كوتش
6 اضطرابات لـ"نفسي أونلاين" ببرنامج ريلاكس في علاج القلق
الاضطرابات النفسية
6 اضطرابات لـ"نفسي أونلاين" ببرنامج ريلاكس في علاج القلق