أعراض التهاب المعدة النفسية

أعراض التهاب المعدة النفسية واسبابه وعلاجه نهائياً

نشر
هدي السيد

أعراض التهاب المعدة النفسية من الموضوعات التي يبحث عنها الكثير من الأشخاص ممن يعانون من اضطرابات المعدة وآلامها، في محاولة لمعرفة ما يجب فعله إزاء تلك الأعراض للتخلص منها أو تخفيف حدتها.

فإذا كنت عزيزي القارئ تعاني من تجربة مماثلة وتود التعرف على أعراض التهاب المعدة النفسية، وطرق علاجها، فتابع ما يقدمه موقعنا من معلومات حيوية في هذا الصدد.

أعراض التهاب المعدة النفسية ما هي؟

ربما يكون مصطلح المعدة النفسية جديداً عليك عزيزي القارئ كما هو الحال بالنسبة لكثير من الناس الذين لا يدركون طبيعة العلاقة بين الاضطرابات النفسية والمشاعر السلبية وبين أجهزة الجسم عموماً، والمعدة والجهاز الهضمي خصوصاً.

تمتلك المعدة شبكة قوية جداً وكبيرة من الأعصاب تجعلها في المرتبة الثانية بعد الجهاز العصبي، مما يعني أن أي خلل عصبي يصيب الدماغ أو أي اضطراب عقلي أو نفسي ينعكس بصورة أو بأخرى على المعدة.

والعكس أيضاً صحيح فأي مشاكل في المعدة أو آلام من شأنها أن تؤثر في الحالة العصبية والنفسية للمريض.

ولعل المحفز القوي لتلك العلاقة هو إفراز بعض الهرمونات عند التعرض للتوتر والقلق والضغوط النفسية ومن أهمها هرموني الأدرينالين و النورادرينالين، والذي ينتج عن إفرازها ردات فعل عصبية معينة من أعصاب المعدة، مما يترجم إلى الأعراض المرضية المزعجة.

أما المقصود بالتهاب المعدة النفسية فهو ذلك الالتهاب الذي يصيب المعدة جراء تعرض الشخص لتوتر عصبي شديد أو ضغط نفسي حاد لفترات طويلة.

ومن أبرز أعراض التهاب المعدة النفسية ما يلي:

  • الشعور بالانتفاخ في منطقة البطن، ووجود الغازات بصورة مستمرة 
  • تقلصات وألم شديد في البطن أو المعدة 
  • الشعور بحرقة المعدة.
  • الغثيان والقيء الثقيل الذي يشبه في مظهره القهوة.
  • القيء المصحوب بدم.
  • الشعور بالجوع الشديد والمؤلم بصورة مختلفة عن العادة.
  • عسر وصعوبة في الهضم.
  • قرقرة المعدة أو أصوات البطن المعروفة.
  • الإمساك المستمر.
  • لون البراز داكن يصل إلى درجة السواد.

تابع المزيد :- أعراض القولون العصبي عند النساء وعلاجه

أعراض التهاب المعدة النفسية ما هي؟

الأمراض النفسية التي تسبب التهاب المعدة النفسية

هناك العديد من الاضطرابات النفسية التي تؤثر على كفاءة وظائف المعدة، وتترجم إلى أعراض جسدية مزعجة كالتي سبق ذكرها ولعل أبرزها:

  • التوتر العصبي، والتعرض للضغوط والصدمات النفسية.
  • الإصابة باضطراب القلق أو الخوف.
  • الإصابة باضطراب الاكتئاب بأنواعه.
  • التعرض للانزعاج النفسي بصورة مستمرة.

قد يهمك :- ما هي أعراض القولون العصبى النفسى وأسباب الإصابة به؟

أشهر اضطرابات المعدة النفسية

إلى جانب التعرف على أهم أعراض التهاب المعدة النفسية من الضروري التعرف على صور اضطرابات المعدة النفسية، والتي على رأسها ما يلي:

التهاب المعدة النفسية

وهو اضطراب مزعج يحدث للمعدة عند التعرض لعوامل نفسية وعصبية سلبية، وتصاحبه الأعراض التي ذكرناها سابقاً ويتطلب علاج نفسي ودوائي في نفس الوقت، للتخلص من نوبات الألم والتخفيف من حدتها.

القولون العصبي

القولون العصبي وهو حالة مرضية تعكس تأثر حالة القولون وكفاءته الوظيفة عند التعرض لضغوط عصبية أو توتر أو المرور بمواقف مؤلمة نفسياً، حيث تتسبب هذه الأمور في هياج القولون وتوتره وينعكس ذلك على المريض في صورة أعراض مؤلمة تشمل انتفاخ البطن وعدم القدرة على الهضم، بالإضافة إلى التشنجات العصبية والأقليات المؤلمة في القولون.

اضطراب فقدان الشهية العصبي

والذي يحدث كرد فعل أو عرض مصاحب لاضطراب القلق الزائد من زيادة الوزن، ويترجم هذا الاضطراب إلى تراجع ملحوظ في الوزن، وفقدان الشهية بصورة كبيرة، والشعور بالألم الحاد والتقلصات المعدية العنيفة عند تناول الطعام.

 يمكن أن يتفاقم هذا الاضطراب ليصيب الجسم بأمراض سوء التغذية وفقر الدم وقد يؤدي إلى الوفاة، ما لم يتم تدارك الأمر بالعلاجات النفسية والدوائية اللازمة.

اضطراب القرحة الهضمية ب

هو اضطراب شائع ينتج عن تضرر جدار المعدة من الأحماض المعدية التي تفرز أثناء عملية الهضم، وتتشابه أعراضه مع أعراض التهاب المعدة النفسية، وعلى الرغم من أن السبب الرئيسي لهذا الاضطراب هو الإصابة بنوع من البكتيريا الضارة  والتي تعرف بالبكتيريا الملوية البوابية إلا أن التعرض للتوتر العصبي يعد من العوامل المحفزة له والذي يزيد من حدة الأعراض وألمها.

مرض القولون التقرحي

هو التهاب في القولون يصاحبه تقرح في الأمعاء الغليظة، مما يسبب الشعور بالآلام التي تتفاوت من خفيفة إلى شديدة، وقد يكون هذا الألم مصحوب بارتفاع الحرارة والإسهال أو الغثيان.

ومع أن أشهر مسبب للقولون التقرحي هو الإفراط في تناول المضادات الحيوية، إلا أن التعرض للصدمات النفسية أو الإجهاد العاطفي أيضاً يسبب تهيجه ويحفز نوبات الألم.

تابع ايضا :- فقدان الشهية العصبي للأطفال والكبار والتطورات المستقبلية المحتمل حدوثها

علاج التهاب المعدة النفسية

نظراً لحدة أعراض التهاب المعدة النفسية والتي ينجم عنها الشعور بالألم والإزعاج وعدم القدرة على ممارسة النشاط اليومي بصورة طبيعية، فمن الضروري اللجوء إلى طبيب مختص لمعرفة خطوات العلاج والتغلب عليها، ويتضمن العلاج عدة محاور هي:

العلاج النفسي والسلوكي

يتضمن العلاج النفسي والسلوكي مساعدة الشخص على التخلص من التوتر وتفريغ المشاعر السلبية، وإدارة الضغوط بما يقلل من حدة الأعراض، وذلك باتباع التقنيات النفسية المختلفة مثل الاسترخاء والتأمل والتحرر من الضغوط قدر الإمكان.

العلاج الطبيعي المنزلي

يتضمن العلاج المنزلي اتباع بعض السلوكيات الغذائية والعادات اليومية الصحية ومن بينها ما يلي:

  • ممارسة الرياضة بانتظام.
  • اتباع نظام صحي ومتوازن والبعد عن الأطعمة الحريفة والغنية بالدهون غير الصحية حيث تزيد تلك الأطعمة من التهاب المعدة النفسية ومن ثم الشعور بالألم.
  • تجنب الأطعمة صعبة الهضم.
  • الابتعاد عن تناول الطعام قبل النوم مباشرة.
  • تقسيم الوجبات إلى وجبات صغيرة.
  • تجنب الإفراط في شرب القهوة أو الكافيين.
  • الإكثار من تناول مشروبات الأعشاب المفيدة، والتي تتميز بخواص مهدئة ومضادة للالتهابات وعلى رأسها الزنجبيل والقرفة، ومشروب اليانسون والشمر وغيرهم.
  • تناول كميات كبيرة من السوائل المفيدة وعلى رأسها الماء والعصائر الطازجة.
  • البعد قدر الإمكان عن مصادر التوتر والقلق، وعدم تتبع الأخبار المزعجة.
  • تناول الأطعمة الغنية بالفيتامينات والمعادن التي تعزز صحة الجهاز العصبي وتقوي المناعة.

العلاج الدوائي

في حال كانت أعراض التهاب المعدة النفسية قوية ولم يفلح معها اتباع العلاج النفسي والمنزلي فيجب التوجه لزيارة الطبيب والاستعانة بالعلاج الدوائي، والذي يشمل ما يلي:

  • العلاج بالأدوية المهدئة للتوتر والتي تعمل على ارتخاء العضلات و تقليل تشنجات المعدة وتقلصاتها.
  • العلاج بمسكنات الألم والأدوية المضادة للالتهاب، وذلك بغرض تخفيف الشعور بالآلام المصاحبة لهذا الاضطراب.

اقرا المزيد :- علامات وأعراض الشره العصبي وخيارات العلاج

علاج التهاب المعدة النفسية

أهم الأسئلة الشائعة عن أعراض التهاب المعدة النفسية

تكثر التساؤلات حول أعراض التهاب المعدة النفسية، ولعل أهمها:

هل التهاب المعدة يؤثر على الحالة النفسية؟

بالطبع يؤثر التهاب المعدة بصورة كبيرة على الحالة النفسية، فهو يسبب شعوراً بعدم الراحة والانزعاج وعدم القدرة على النوم والاكتئاب.

هل الاضطراب النفسي يؤثر على المعدة؟

نعم يؤثر الاضطراب النفسي على المعدة ويسبب الكثير من الأعراض، وذلك لوجود علاقة قوية بين أعصاب المعدة والجهاز العصبي في الدماغ.

وأخيراً نتمنى أن نكون نجحنا في الإلمام بكافة الجوانب المتعلقة بموضوع أعراض التهاب المعدة النفسية، والتعرف على كافة الاضطرابات المعدية والهضمية المرتبطة بالاضطرابات النفسي.

المصادر :- 

pubmed

sciencedirect

اخر مقالات

أفضل 5 طرق لـ علاج الفوبيا
الصحة النفسية
أفضل 5 طرق لـ علاج الفوبيا
الشعور بالوحدة
الصحة النفسية
كيف أتغلب علي الشعور بالوحدة؟ 6 طرق للعلاج
ما هي الصحة النفسية
الصحة النفسية
ما هي الصحة النفسية وما أهميتها ؟
اختبار الحاله النفسيه
الصحة النفسية
اختبار الحاله النفسيه | تدهور الحاله النفسيه وكيفيه علاجها ؟
اكتئاب الشتاء
الصحة النفسية
كيفيه التخلص من اكتئاب الشتاء ؟

مقالات ذات صلة

أفضل 5 طرق لـ علاج الفوبيا
الصحة النفسية
أفضل 5 طرق لـ علاج الفوبيا
الشعور بالوحدة
الصحة النفسية
كيف أتغلب علي الشعور بالوحدة؟ 6 طرق للعلاج
ما هي الصحة النفسية
الصحة النفسية
ما هي الصحة النفسية وما أهميتها ؟